حلّ لبنان في المركز الـ 97 عالمياً والثامن عربياً (106519 نقطة) في التصنيف الرياضي الدولي الذي يصدر سنوياً منذ ستة أعوام، متراجعاً 6 مواقع عن تصنيف عام 2018، علماً بأنه حلّ في الموقع الـ 95 في عام 2014، والـ 97 في 2015، والـ 114 في 2016، والـ 99 في 2017. وبذلك حافظ لبنان على مراوحته بين الموقعين الـ 90 والـ 100 عالمياً، معوّلاً على نتائج فردية لافتة وخصوصاً في منافسات قارية وعالمية.

وشمل هذا التصنيف 206 بلدان أعضاء في اللجنة الأولمبية الدولية، راصداً 112 لعبة صيفية وشتوية خلال العام الماضي، ويعكف على إعداده الباحث الدكتور نديم ناصيف، الأستاذ في قسم التربية الرياضية والبدنية في جامعة سيدة اللويزة، مع مساعده أندرو النغيوي. ويتطلّب متابعة دؤوبة على مدار الساعة ومعادلات حسابية دقيقة تأخذ في الاعتبار المسابقات وفئاتها على أنواعها في كل رياضة، وبات بمثابة مرصد موثوق ومعتمد لتطور الحركة الرياضية من خلال النتائج المسجلة في المنافسات وأدوارها التأهيلية وبطولاتها القارية والدولية، والتي تنعكس نتائجها على تقدّم موقع البلدان أو تراجعها على هذا الترتيب، مواكبة أيضاً تصنيفات الاتحادات الدولية في ضوء مسابقاتها ومبارياتها على أنواعها.