أعلن يوفنتوس متصدّر الدوري الإيطالي لكرة القدم أن مدافعه الدولي التركي مريح ديميرال يواجه خطر الابتعاد عن الملاعب حتى نهاية الموسم بسبب خضوعه لعملية جراحية في الرباط الصليبي الأمامي للركبة. وتعرّض ديميرال للإصابة في الدقيقة الـ 19 من الفوز ضد روما (2-1) على الملعب الأولمبي في العاصمة في المرحلة التاسعة عشرة، فترك مكانه للدولي الهولندي ماتيس دي ليخت، علماً أنه افتتح التسجيل لفريق «السيدة العجوز»في الدقيقة الثالثة.

وقال يوفنتوس في بيان إن «ديميرال يعاني من التواء في الركبة اليسرى»، مضيفاً «الاختبارات التي خضع لها هذا الصباح كشفت عن ضرر في الرباط الصليبي الأمامي وآخر في الغضروف. خضوعه لعملية جراحية سيكون ضرورياً في الأيام المقبلة». ولم يحدد يوفنتوس مدة غياب ديميرال، لكن هذا النوع من العمليات الجراحية يُبعد اللاعبين عن الملاعب لعدة أشهر.
ومن جهته أعلن نادي روما أن نجمه الشاب نيكولو زانيولو سيخضع لعملية جراحية بعد أن تعرض لتمزق في الرباط الصليبي بالركبة اليمنى خلال مباراة يوفنتوس.