أعلن الياباني كي نيشيكوري أنه لن يتمكن من المشاركة الشهر المقبل في بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، وذلك لأنه لم يتعافَ من إصابة في مرفقه أبعدته عن الملاعب منذ بطولة فلاشينغ ميدوز الأميركية الصيف الماضي.

كما سيغيب الياباني الذي تراجع في التصنيف إلى المركز الثالث عشر، عن النسخة الأولى من كأس رابطة اللاعبين المحترفين المقرّرة الشهر المقبل في مدن بريزبين وبيرث وسيدني الأسترالية. وقال نيشيكوري الذي لم يخض أي مباراة منذ خروجه من الدور الثالث لبطولة فلاشينغ ميدوز في آب/أغسطس، في بيان «لسوء الحظ، أنا مضطر للانسحاب من كأس رابطة المحترفين وبطولة أستراليا المفتوحة».
وأوضح الياباني البالغ 29 عاماً «اليوم (الإثنين)، اتخذنا أنا وفريقي هذا القرار لأنني لم أصل إلى الجاهزية بنسبة 100 بالمئة، ولست في كامل عافيتي للمنافسة على أعلى المستويات. لم يتخذ هذا القرار بسهولة، ولا سيما أن أستراليا هي أفضل الأماكن بالنسبة إليّ من أجل المنافسة». وانضم نيشيكوري إلى البريطاني أندي موراي الذي أعلن أيضاً انسحابه من كأس رابطة المحترفين وبطولة أستراليا، المقرّرة بين 20 كانون الثاني/يناير والثاني من شباط/فبراير المقبلين، بسبب إصابة في الورك.