دافع الهداف التاريخي لمانشستر يونايتد الإنكليزي واين روني، الذي يلعب حالياً مع دي سي يونايتد الأميركي، عن المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، رغم أن الأخير كان السبب في رحيله عن «الشياطين الحمر»، وطالب لاعبي الفريق بالنهوض وتحمّل مسؤولياتهم.

ونقلت صحيفة دايلي تلغراف البريطانية عن روني الذي سجل 253 هدفاً بقميص اليونايتد قوله: «الوضع صعب. بالنسبة إلى اللاعبين والمدرب، كانت بداية موسم صعبة للغاية». وواصل «أعلم بأنّ الكثيرين يلومون جوزيه، لكني قلت قبل أسبوعين، على اللاعبين أن ينهضوا. عليهم تحمّل مسؤولياتهم والارتقاء بمستواهم».
ورأى روني (32 عاماً) أنه مهما قام المدرب بمجهود جبار، فالأمر «يتعلق باللاعبين الموجودين على أرض الملعب للتطبيق، والأغلب على صعيد جماعي»، معتبراً أنّ ما يمر به فريقه السابق ناجم عن عدة عوامل مجتمعة، لكن «جوزيه هدف سهل. على بعض اللاعبين أن يلعبوا بشكل أفضل».