تنطلق غداً على ملاعب "رولان غاروس" بطولة فرنسا المفتوحة، ثانية البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، وقد وضعت قرعتها الإسباني رافاييل نادال، المتوَّج باللقب تسع مرات، على نفس مسار الصربي نوفاك ديوكوفيتش الذي قد يواجهه في الدور ربع النهائي.


وكان لا مفر لنادال من مواجهة أحد المنافسين الكبار قبل النهائي بسبب تصنيفه في المركز السادس لتراجعه عالمياً إلى المركز السابع، وقد اعترف الإسباني الذي صنف في المركز السادس في البطولة الفرنسية عوضاً عن السابع نتيجة انسحاب الكندي ميلوش راونيتش بأن الموقف الموجود فيه حالياً "غريب جداً" بالنسبة إليه.
وأضاف: "لم يحصل هذا الأمر معي في السابق. لكن عليّ أن ألعب أربع مباريات قبل الوصول إلى ربع النهائي. يجب أن أكون جاهزاً للدور الأول".
ويبدأ ديوكوفيتش الذي خسر نهائي 2012 أيضاً أمام نادال، مشواره في البطولة الفرنسية أمام الفنلندي ياركو نيمينن، فيما يستهل نادال حملة الدفاع عن لقبه أمام الفرنسي كوينتن هالي المشارك ببطاقة دعوة.
أما بالنسبة إلى السويسري روجيه فيديرر الثاني، فيبدأ مشواره ضد لاعب صاعد من التصفيات في طريقه لاصطدام محتمل في ربع النهائي مع مواطنه ستانيسلاس فافرينكا، فيما يلعب البريطاني أندي موراي الثالث ضد لاعب صاعد من التصفيات أيضاً في طريقه لمواجهة محتملة في ربع النهائي مع الإسباني دافيد فيرسر قبل الاصطدام بديوكوفيتش أو نادال في دور الأربعة.
أما بالنسبة إلى السيدات، فتواجه الأميركية سيرينا وليامس المصنفة أولى مساراً صعباً، إذ هناك احتمال بأن تلتقي البيلاروسية فيكتوريا ازارنكا وشقيقتها فينوس قبل ربع النهائي، على أن تبدأ بطلة 2002 و2013 مشوارها ضد لاعبة صاعدة من التصفيات.
كذلك تمضي الأميركية الواعدة سلون ستيفنز على مسار سيرينا في حال تمكنها من تخطي فينوس وليامس في الدور الأول.
في المقابل، تبدو مهمة الروسية ماريا شارابوفا الثانية وحاملة اللقب أسهل من سيرينا حيث تبدأ مشوارها ضد الأستونية كايا كانيبي في طريقها لمواجهة محتملة في ربع النهائي مع الإسبانية كارلا سانشيز نافارو المتميزة على الملاعب الترابية.
Related Items - 1