حل الخلاف بين الاتحادين التونسي والأفريقي


وصل الخلاف بين الاتحادين التونسي والأفريقي لكرة القدم إلى خاتمته السعيدة حيث جرى التوصّل إلى تسوية بين الطرفين.
وقال نائب رئيس الاتحاد التونسي ماهر السنوسي في تصريح لوكالة "فرانس برس": "الأمور لم تُعلن رسمياً بعد ولكن بعد لقائي مع عيسى حياتو (رئيس الاتحاد الأفريقي)، تجرت تسوية الخلاف نهائياً بالنسبة إليّ"، مشيراً إلى أن الاتحاد التونسي سيسحب الاستئناف الذي تقدم به ضد الاتحاد الافريقي امام محكمة التحكيم الرياضي.
وكان الاتحاد الأفريقي قد منح تونس مهلة حتى 31 الحالي لتقديم اعتذارها بعد اتهامها الاتحاد القاري بالتحيُّز إثر خروج منتخبها من ربع نهائي كأس أمم أفريقيا التي استضافتها غينيا الاستوائية مطلع العام الحالي.

وتابع السنوسي: "ستُرفع عقوبة الإبعاد من تصفيات أمم أفريقيا 2017 في الاجتماع المقبل للجنة التنفيذية للاتحاد الأفريقي"، مضيفاً "لكنني مطمئنّ إلى أن تونس ستكون بين المنتخبات المشاركة في قرعة التصفيات المقررة في نيسان المقبل".
وكان الاتحاد التونسي قد اتهم نظيره الأفريقي بالتحيّز باحتساب ركلة جزاء غير صحيحة لأصحاب الأرض في مباراتهما في الدور ربع النهائي.


هاملس يلمّح إلى إمكانية رحيله عن دورتموند

ترك تصريح لنجم الدفاع الألماني ماتس هاملس انطباعاً بأنه قد يرحل عن فريقه بوروسيا دورتموند في نهاية الموسم الحالي.
وقال هاملس، أحد أفراد "المانشافت" الفائز بكأس العالم في البرازيل العام الماضي: "الجميع يعرف مدى حبي لدورتموند، لكنني أيضاً أريد فريقاً قوياً يستطيع المنافسة على أعلى المستويات". واضاف: "لقد تناقشت في الموضوع في الآونة الاخيرة وكانت المحادثات مهمة جداً بالنسبة اليً لأعرف الصورة بالإجمال، لكني لم أتخذ اي قرار في ما يتعلق بمستقبلي".


الإصابة تعلّق مشاركة بدروسا في "موتو جي بي"

قرر الدراج الإسباني داني بدروسا (هوندا) تعليق مشاركاته في سباقات الجائزة الكبرى للدراجات النارية فئة "موتو جي بي" لفترة غير محددة، وذلك بانتظار معالجة ألم شديد في ساعده الأيمن يعانيه منذ العام الماضي.
وقال بدروسا: "من الواضح أني لن أتمكّن من مواصلة القيادة في مثل هذه الظروف، لأنني لن أكون قادراً على تقديم كل ما لديّ. لقد عانيت سابقاً هذا الوضع، وسيكون من الصعب جداً مواصلة المنافسة في هذه الحالة".


وودز خارج "نادي المئة" للمرة الأولى في مسيرته

شهد التصنيف الجديد للاعبي الغولف خروج النجم الاميركي الشهير تايغر وودز، متصدره سابقاً لمدة 623 اسبوعاً على التوالي، من ترتيب أول 100 لاعب على مستوى العالم ليحتل المركز 104.
وهي المرة الأولى التي يخرج فيها وودز من نادي اللاعبين المئة الأوائل منذ عام 1996، الذي شهد انطلاقة مسيرة استثنائية بعد تحقيقه فوزه الاحترافي الاول في لاس فيغاس.
وتوج وودز (39 عاماً) بـ 14 لقباً في "الغراند شيليم"، علماً بأن آخر مرة تصدر فيها التصنيف العالمي كانت في أيار 2004.