افتتح منتخب لبنان الأولمبي لكرة القدم منافساته ضمن المجموعة الأولى لتصفيات كأس آسيا دون 23 عاماً والمؤهلة الى أولمبياد البرازيل 2016 بفوز صعب على منتخب المالديف 2 - 1 في العاصمة العمانية مسقط. ووجد المنتخب اللبناني نفسه متأخراً في الشوط الأول، قبل أن يستفيق اللاعبون مع تألّق المهاجم ألكسي خزاقة الذي سجل هدفي لبنان في الشوط الثاني.


وسيلعب منتخب لبنان مباراته الثانية غداً الأربعاء مع منتخب العراق عند الساعة 15.30 بتوقيت بيروت.
وضمن المجموعة عينها، تعادل منتخب البحرين مع عمان 1 - 1. وستلعب غداً أيضاً البحرين مع المالديف عند الساعة 18.30 بتوقيت بيروت. ويتأهل الى نهائيات آسيا التي ستقام في قطر بطل المجموعة، فيما سينتظر صاحب المركز الثاني نتائج باقي المجموعات لمعرفة ما إذا كان سيتأهل بدوره، حيث ينص نظام التصفيات على تأهل أفضل خمسة منتخبات من أصل عشرة حلّت في المركز الثاني.
وفي قطر، خسر منتخب لبنان الشاطئي أمام المنتخب الإيراني 2 - 3 على ملعب كتارا في العاصمة القطرية الدوحة ضمن تصفيات آسيا المؤهلة الى كأس العالم. وقدم المنتخب اللبناني أداءً جيداً وخصوصاً حارسه المتألّق محمد شكر. وتقدم لبنان في الشوط الأول بهدف أحمد جرادي، وعادل الإيرانيون في الشوط الثاني، قبل أن يتقدموا في الشوط الثالث 3 - 1 رغم تصدي شكر لركلة جزاء طرد على اثرها اللاعب محمد مرعي. وقلص محمد حلاوي النتيجة الى 2 - 3 بهدف رائع، لكن الوقت الباقي لم يكن كافياً لتعديل النتيجة.
ويلعب لبنان اليوم مع منتخب تايلاند عند الساعة 19.00 بتوقيت بيروت في آخر مبارياته ضمن المجموعة الرابعة. ويجب على المنتخب اللبناني أن يفوز كي يبقي حظوظه بالتأهل الى ربع النهائي بانتظار نتيجة مباراة إيران وتايلاند غداً الأربعاء. وتتأهل أول ثلاثة منتخبات من التصفيات الى مونديال البرتغال الذي سيقام في تموز المقبل.