توِّج الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنف أول، بلقب دورة إنديان ويلز الأميركية المختلطة، أولى دورات الألف نقطة للماسترز في كرة المضرب، محافظاً على لقبه أمام السويسري روجيه فيديرر الثاني، مجدداً بعدما فاز عليه 6-3 و6-7 و6-2.

وكانت المباراة إعادة لنهائي النسخة الماضية بين اللاعبين.
واللقب هو الرابع لديوكوفيتش (27 عاماً) في هذه الدورة بعد أعوام 2008 و2011 و2013 والخمسون في مسيرته الاحترافية، وهو كان قد استهل العام بإحراز لقب بطولة أوستراليا المفتوحة، أولى بطولات "الغراند سلام" الأربع الكبرى.

كذلك عادل الصربي رقم فيديرر (33 عاماً) في إنديان ويلز، الذي سبق أن توج بها أعوام 2004 و2005 و2006 و2012.
وقد التقى اللاعبان 38 مرة حتى الآن، ففاز فيديرر في 20 مباراة وديوكوفيتش في 18.
وكان فيديرر قد تغلب على ديوكوفيتش الشهر الماضي في نهائي دورة دبي 6-3 و7-5.
أما الخسارة، فهي الثانية لفيديرر هذا الموسم فقط، بعد أن سقط أمام الإيطالي أندرياس سيبي في الدور الثالث من بطولة أوستراليا، مقابل 16 فوزاً، حيث فاز أيضاً فضلاً عن دورة دبي بلقب دورة بريسباين.
وقال ديوكوفيتش: "إنه نهائي كبير امام فيديرر وآمل أن نحظى بفرصة المواجهة هذا الموسم في مباريات نهائية أخرى".
اما فيديرر فقال: "قدم ديوكوفيتش عرضاً أفضل وعرف كيف يجد الحلول للفوز. كانت المنافسة قوية وتمكنت من العودة الى أجواء المباراة في المجموعة الثانية لكن النهاية كانت مخيبة".