محكمة التحكيم الرياضية للفصل بين المغرب و"الكاف"


لجأ المغرب إلى محكمة التحكيم الرياضية للفصل في شكوى تقدم بها للطعن بعقوبات فرضها عليه الاتحاد الأفريقي لكرة القدم بحرمانه خوض النسختين المقبلتين من كأس أمم أفريقيا.
وبالإضافة للشكوى أمام محكمة التحكيم الرياضية يُعد المغرب لإقامة دعوى أمام المحكمة التجارية في باريس.

وقال الاتحاد المغربي في بيان: "ينصّ دفتر التحملات أنه في حال وقوع أي خلاف أو نزاع بين الاتحاد الافريقي والجامعة المغربية (الاتحاد المغربي) فإنه يجري الاحتكام الى البند 15 وما يليه".
وأضاف البيان: "يشير هذا البند إلى سوء التفاهم أو اختلاف الرأي أو تباين في وجهات نظر الطرفين، لكن إذا لم يجرِ التوصل إلى أي اتفاق فإن النزاع يعرض حصرياً على هيئة تحكيم من ثلاثة قضاة يعيّنون وفق قواعد التحكيم وغرفة التجارة الدولية على أن يكون مقر هيئة التحكيم المشار إليها في العاصمة الفرنسية باريس".

هالك مستمر مع زينيت حتى 2019

مدد زينيت سان بطرسبورغ، متصدر الدوري الروسي لكرة القدم، عقد مهاجمه البرازيلي هالك حتى نهاية موسم 2018-2019.
وقال هالك على صفحة زينيت في موقع "تويتر": "أنا سعيد لتمديد عقدي وآمل ان اجلب مزيداً من الفرح لهذا النادي الرائع".
وكان هالك (28 عاماً) قد انضم الى زينيت عام 2012 من بورتو البرتغالي في صفقة قدرت بـ 60 مليون يورو لمدة خمس سنوات.
وسجل المهاجم البرازيلي 44 هدفاً في 92 مباراة خاضها مع زينيت الذي حل وصيفاً في بطولة روسيا في الموسمين الماضيين.

ميلان يقفل الباب على عرض تايلاندي مغرٍ

ضجّت الصحف الإيطالية أمس بنبأ نقلته عن وسائل إعلام تايلاندية حول عرض رجل الأعمال بي تايتشابول على مالك ميلان سيلفيو برلوسكوني مبلغ مليار يورو (1.14مليار دولار) مقابل الحصول على حصة مسيطرة في النادي، لكن سريعاً أكدت شركة "فينينفست" القابضة المملوكة لرئيس وزراء ايطاليا السابق أنها لا ترغب في بيع حصة أغلبية في النادي اللومباردي.
ويشارك تايتشابول في ملكية مجموعة "غلوبال ليجند سيريس" في بانكوك المسؤولة عن تنظيم مباريات لأغراض خيرية في المنطقة بمشاركة العديد من الأسماء السابقة في عالم كرة القدم.
وذكرت صحيفة "بانكوك بوست" ان الملياردير التايلاندي يرغب في الحصول على حصة 50 في المئة على الاقل في بطل أوروبا سبع مرات ولا يسعى لملكية كاملة.

الشرطة تقلّ فريقاً بسبب سائقٍ ثمل!

شهدت كولومبيا حادثاً طريفاً، إذ ذكر نادي ديبورتيفو كالي أن لاعبي الفريق اضطروا لاستقلال حافلة تابعة للشرطة لخوض مباراة أمام ديبورتيس توليما في الدوري المحلي لكرة القدم عقب اكتشاف ان سائق حافلة الفريق كان واقعاً تحت تأثير الخمر.
وأضاف النادي في بيان: "تشكيلتنا وصلت إلى الاستاد في حافلة تابعة للشرطة عقب توقف معتاد في الطريق، حيث اكتُشف أن سائق الحافلة تجاوز الحد القانوني المسموح به لاحتساء الخمر".