فرسان لبنان الى «الوفاء للباسل»


سمّى الاتحاد اللبناني للفروسية بعثته المشاركة في دورة الوفاء للباسل الدولية في فروسية القفز، التي ستقام بين 23 و26 الجاري في نادي الباسل في دمشق. وضمّت البعثة: غنوة زكّا (رئيسة)، جورج فرنسيس (مدرباً) الى الفرسان: مليح الدنا، طوني عساف، كريم فارس ومحمد الصلح، والفارستان جاسمين بوسون وسيسيل الصلح.

دورة نايك الى يوفنتوس

تواصل دورة نايك التدريبية في كرة القدم برنامجها العام، للاعبين مسجلين من كل لبنان (بين 16 ــ19 عاما) على أن ينطلق العمل في 20 الجاري باشراف المدرب الاسباني روبن ديلا مورتي، على ملعب الجامعة الاميركية ــ بيروت، في معسكر تحت عنوان « للنخبة». وسيختار المدرب 16 لاعبا من أفضل المشاركين تليها مرحلة أخرى في منافسة، يوم 24 الجاري، لاختيار أفضل ثلاثة لاعبين ستنقلهم «نايك» الى نادي يوفنتوس الايطالي الشهير لتحقيق أحلامهم حيث سيتابعون هناك مرحلة النخبة.

حريكي أمينا لقوة الرمي

عيّن الزميل داني حريكي أمينا للسر للجنة الاعلامية في الاتحاد العالمي لـ « قوة الرمي» التي تضم 67 دولة. وشكر حريكي ثقة الاتحاد العالمي وأضاف «شرف كبير أن اتولى هذا المنصب كلبناني يشارك في نشر هذه الرياضة بالتنسيق مع رئيس الاتحاد الدكتور وليد قصاص عراب اللعبة التي تجمع بين الكيك بوكسينغ والمصارعة والجودو في آن معا». ويذكر أن الزميل حريكي يشغل مناصب اعلامية ورياضية عدة الاتحادين اللبناني والاسيوي في الكيك بوكسينغ.

نعمة والخطيب في «بروح رياضية»

يحل منسق اللجان في الاتحاد اللبناني لكرة السلة، عضو اللجنة الإدارية للاتحاد، فؤاد نعمة وقائد منتخب لبنان ولاعب الشانفيل فادي الخطيب ضيفين في برنامج «بروح رياضية» الذي يقدمه الزميل رشيد نصار عبر شاشة الشبكة الوطنية لإرسال NBN. ويتناول الحديث معهما شؤون كرة السلة اللبنانية الساخنة ومشاكلها واستعدادات المنتخبات الوطنية لإستحقاقاتها. يبث البرنامج اليوم عند الساعة 21.30.

المرصد الرياضي

■ توّج جمهورالنجمة حضوره لمباراته مع ايست بنغال الهندي، واستنكر الأوادم هتافات شلة من الصبيان، شوّهت الأجواء ومسّت رئيس النادي الخلوق وبعض اللاعبين، ولماذا لم يعمد الأمن الى حسم تواجد هؤلاء، وكيف يمكن إذاً تطهير الملاعب قبل صدور قرار باعادة جماهير الكرة؟
■ استنكر نادي النجمة هتافات «الشلة» واعتبرها خارج النجمة، وقبله استنكر الانصار «الشلة» واعتبرها خارج جمهوره! ويستغرب المتابعون استمرار دخول هؤلاء، رغم قانون الحظر، فيما الاتحاد يعتبرهم تابعين للاندية! هل فهم أحد شيئا من هذا «اللعبة» ؟!