ستكون سُمعة الأندية العربية على المحك، وخصوصاً الأهلي المصري والرجاء البيضاوي المغربي والنجم الساحلي التونسي عندما تخوض إياب الدور الأول من مسابقتي دوري أبطال أفريقيا وكأس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم. ففي مسابقة دوري الأبطال، يدافع الأهلي عن كبريائه الأفريقية أمام غانرز من زيمبابوي، اليوم، بعدما سقط أمام الأخير 0 - 1 ذهاباً في هراري. ويضرب الأهلي في حال تأهله، موعداً مع المتأهل عن القمة العربية بين الدفاع الحسني الجديدي المغربي والاتحاد الليبي، اليوم، اللذين تعادلا 1-1 ذهاباً في طرابلس.

ويأمل شبيبة القبائل الجزائري استغلال عاملي الأرض والجمهور أيضاً للخروج متأهلاً من المواجهة العربية ــ العربية أمام جاره النادي الأفريقي التونسي اليوم.
ويسعى ممثلا السودان المريخ والهلال بدورهما إلى استغلال الضيافة وتخطي الدور الأول عندما يستضيفان غازيل التشادي، غداً، (ذهاباً 1-1) وأفريكا سبور العاجي بعد غد (ذهاباً 0 - 0).
من جهته، يواجه الرجاء البيضاوي خطر الخروج من الدور الأول عندما يحل ضيفاً على بترو اتلتيكو الأنغولي الأحد.
ووحدها أندية الترجي الرياضي التونسي ووفاق سطيف الجزائري والإسماعيلي المصري حسمت حسماً كبيراً تأهلها إلى الدور الثاني.
وسيكون مازيمبي من الكونغو الديموقراطية حامل اللقب مطالباً بتذويب فارق الهدف الذي خسر به ذهاباً أمام اي بي ار الرواندي الأحد.

كأس الاتحاد

يبدو بتروجيت المصري، اليوم، الأقرب إلى الدور الثاني بفوزه الكبير على الخرطوم السوداني 3 - 0 ذهاباً، فيما تتجه الأنظار إلى القمتين العربيتين الساخنتين بين الجيش الملكي المغربي وشباب بلوزداد الجزائري، غداً، والنادي الرياضي الصفاقسي التونسي والأهلي طرابلس الليبي اليوم.
ويأمل النجم الساحلي تلميع صورته عندما يستضيف اي سي فان من النيجر، اليوم، الذي فاجأه ذهاباً بالفوز عليه 1 - 0.
وفي الاسكندرية يستضيف حرس الحدود المصري البنك الإثيوبي الأحد.