تمكن الاسباني داني بدروزا (هوندا) من الفوز بجائزة ألمانيا الكبرى في فئة الموتو جي بي، الجولة الـ9 من بطولة العالم للدراجات النارية أمس، على حلبة ساكسنرينغ، فيما أنهى الايطالي فالنتينو روسي (ياماها)، العائد بعد غياب 6 أسابيع بسبب الإصابة، السباق في المركز الخامس.

وتفوّق بدروزا على مواطنه خورخي لورنزو (ياماها) متصدّر ترتيب البطولة في سباق توقف عند اللفة الـ10 عقب سقوط 3 دراجين هم راندي بونييه (هوندا) والاسبانيان الفارو باوتيستا (سوزوكي) واليكس اسبارغارو (دوكاتي). وكان لورنزو يتصدر الترتيب السباق، متقدماً على بدروزا والاوسترالي كايسي ستونر (دوكاتي)، إلا أن بدروزا نجح بعد انطلاق السباق مجدداً في تخطّي لورنزو ثم الابتعاد عنه بفارق 3.355 ثوان مع انتهاء السابق، ليحقق فوزه الثاني هذا الموسم.
ورغم اكتفائه بالمركز الثاني، حافظ لورنزو على صدارة ترتيب البطولة (185 نقطة) متقدماً على بدروزا (138)، فيما يحتل الايطالي اندريا دوفيتسيوزو (هوندا) المركز الثالث (102) أمام ستونر (83) وزميل الأخير الأميركي نيكي هايدن (78) الذي حل سابعاً اليوم، وروسي (6) بـ74 نقطة.
وفي فئة موتو 2، أحرز الاسباني طوني الياس (موريواكي) المركز الأول منهياً السباق في 41.57.745 دقيقة، أمام الايطاليين اندريا يانوني (موريواكي) بفارق 3.297 ث، وروبرتو رولفو (سوتر) بفارق 6.574 ث. وبهذا الفوز، عزز الياس موقعه في الصدارة برصيد 136 نقطة بفارق 42 نقطة أمام السويسري توماس لوثي، الذي انسحب بسبب سقوطه عن دراجته.
وفي فئة 125 سم مكعب، واصل الاسباني مارك ماركيز (دربي) تألقه وأحرز المركز الأول بعد أن أنهى مسافة السباق (27 لفة) بزمن 41.28.274 دقيقة، متقدماً على الياباني تومويوشي كويوما (ابريليا) بفارق 17.587 ثانية، والألماني ساندرو كورتيزي (دربي) بفارق 18.263 ثانية.
وهذا هو الفوز الـ5 على التوالي لماركيز (17 عاماً)، وهو انجاز لم يحققه أي سائق منذ روسي في هذه الفئة عام 1997، ليعزز بالتالي موقعه في صدارة ترتيب البطولة برصيد 157 نقطة أمام مواطنيه لوب اسباراغارو (ابريليا) 131، ونيكولاس تيرول (ابريليا) 118.