strong>لم تسلم مباراتا القمة بين النجمة والأنصار، والعهد مع الصفاء من أخطاء تحكيمية نوقشت في جلسة تقويم الحكام الأسبوعية، في وقت صعد فيه فريق اللبناني الكندي الى صدارة بطولة الصالات بعد فوزه على الندوة 8 - 4

جاءت جلسة تقويم الحكام أمس في ملعب الصفاء هادئة رغم وقوع أخطاء فادحة في مباريات الأسبوع الثامن من الدوري اللبناني لكرة القدم، وتحديداً في مباراتي القمة.
وظهر من خلال عرض حالات المباريات حصول ركلة جزاء للأنصار أمام النجمة لم يحتسبها الحكم أندريه حداد بعد عرقلة حارس النجمة نزيه أسعد لمهاجم الأنصار علي ناصر الدين. وأثبتت المشاهد عدم وجود ركلة جزاء للنجمة في حالتين، الأولى خطأ داخل منطقة الجزاء والثانية لمس يد على مدافع الأنصار معتز الجنيدي لكون المسافة قريبة لدى ارتداد الكرة وعدم تعمد اللاعب لمس الكرة.
وفي لقاء العهد والصفاء، تبيّن أن قرار الحكم علي صباغ باحتساب ركلة جزاء للصفاء على أساس أن الحارس محمد حمود أعاق مهاجم الصفاء، كان قراراً خاطئاً، كما أن صباغ لم يحتسب ركلة جزاء واضحة للعهد بعد اعاقة الصفاوي طارق العمراتي لمهاجم العهد محمود العلي مع وجوب رفع البطاقة الصفراء في وجه العمراتي، علماً أن الحكم المساعد علي عيد يتحمل مسؤولية أيضاً في عدم احتساب ركلة الجزاء لكون الحالة قريبة منه.
وفي لقاء الراسينغ والإصلاح، قدّم الحكم المساعد ربيع عميرات أداءً جيداً، فيما تبيّن وجوب طرد حارس الغازية رضوان كساب بعد احتساب ركلة جزاء، وبالتالي فإن قرار الحكم الرئيسي وارطان ماطوسيان جاء ناقصاً.
وفي لقاء التضامن والمبرة، قدم الحكم الرئيسي محمد الخالد أداءً ممتازاً، إضافة الى الأداء الجيد للحكمين المساعدين هادي كسار وعبد الله طالب. وتبين عدم وجود ركلة جزاء للتضامن من خطأ على محمد حيدر، وبالتالي فإن قرار الحكم الخالد صحيح.
وغابت الحالات عن لقاء السلام والغازية بقيادة الحكم بشير أواسة الذي كان جيداً أيضاً. وكذلك الأمر في لقاء الإخاء والساحل بقيادة الحكم الرئيسي رضوان غندور.
■ جاءت جلسة أمس مغايرة عن الجلسات السابقة من ناحية الهدوء في التعاطي مع بعض الحالات، وخصوصاً من جانب رئيس لجنة التقييم نبيل عياد الذي بدا كأنه يختار ألفاظه بدقة لدى تعليقه على بعض الحالات.
■ لم تعرض حالة ركلة الجزاء التي لم تحتسب للعهد في اللقاء مع الأنصار في الأسبوع السادس، رغم الوعد السابق بعرض الحالة في جلسة أمس. ولدى الاستفسار قيل إن عضو اللجنة طالب رمضان أخذ شريط المباراة معه لدى انصرافه باكراً لظرف طارئ، لكن لدى سؤال رمضان تبيّن أنه لم يأخذ شيئاً.

بطولة الصالات

مباراة ودية بين منتخبي لبنان وقطر الأولمبيين، في 8 الجاري
ارتقى البنك اللبناني الكندي الى صدارة دوري الصالات بعد فوزه على الندوة القماطية 8-4، وسجل له حسن معتوق (3) وحسن شعيتو (3) وعلي حمود والفلسطيني محمد بلاوني، وللندوة حسن حمود (3) وعباس عطوي «أونيكا». وأصبح الصداقة ثانياً بفارق الاهداف بعدما تغلّب بدوره على قوى الأمن الداخلي 11-4، في المرحلة الرابعة من الدوري اللبناني لكرة القدم للصالات «فوتسال».
واستفاد البنك اللبناني الكندي والصداقة من عدم لعب المتصدر السابق أول سبورتس (9 نقاط من 3 مباريات) في هذه المرحلة، فرفعا رصيدهما الى 10 نقاط من 4 مباريات.
وعلى ملعبه، ضرب الصداقة بقوة ايضاً وفاز على قوى الأمن الداخلي 11-4، بقيادة العراقي مروان زورا الذي سجل خماسية، اضافة الى طوني ضومط (2) وجان كوتاني ومصطفى سرحان(2) واسامة نصولي. اما قوى الأمن فقد سجل له حسن الهق (3) وبسام منصور.
وحقق مركز كامل جابر الثقافي اول فوزٍ له بتغلبه على أولمبيك صيدا 7-5 على ملعب السد. سجل للفائز علي حديد (3) ومهدي عطوي (2) ومحمد يونس (2)، وللخاسر رامي فقيه ومازن جمال (4).

تعميم الاتحاد

أعلن الاتحاد اللبناني لكرة القدم في تعميمه الأخير، الاثنين، إقامة مباراة ودية بين منتخبي لبنان وقطر الأولمبيين، في 8 كانون الأول الجاري على ملعب المدينة الرياضية (الساعة 14:15).
ـــــ إيقاف كل من اللاعبين علي زريق ( الغازية) ومحمد مطر (الراسينغ) وهيثم فاعور (العهد) أول مباراة تلعبها فرقهم ابتداءً من 28 /11.
ـــــ متابعة مباريات الأسبوع التاسع لبطولة الدوري على النحو الآتي: السبت 4 /12: السلام × الإخاء (صور ــــــ 14:15)، المبرة × النجمة (المدينة الرياضية ـــــ 17:00). الأحد: الساحل × الإصلاح (بيروت البلدي ـــــ 14:15)، الراسينغ × الأنصار (جونية ـــــ 14:15)، التضامن × الصفاء (صور ـــــ 14:15)، الغازية × العهد (صيدا ـــــ 17:00).
ـــــ تغريم نادي السلام زغرتا مبلغ 500 ألف ليرة لتصرّف جمهوره في مباراته مع نادي الإرشاد، وإيقاف لاعب الأهلي النبطية محمد عيسى اول مباراة يلعبها فريقه.


عاصي يستغرب الأخطاء

لم ير أمين سر نادي العهد محمد عاصي أن فريقه مستهدف بعد الأخطاء التحكيمية، وخصوصاً أمام الصفاء، لكنه استغرب ارتكاب مثل هذه الأخطاء، إضافة الى البطاقات العشوائية الصادرة عن الحكم علي صباغ الذي يعدّه من الأفضل بين الحكام إن لم يكن أفضلهم. وختم كلامه «الربح ستّار العيوب، ولو كانت النتيجة مغايرة لكان هناك مشكلة كبيرة».