أبرق رئيس مجلس النواب، نبيه بري، إلى الرئيس السوري، بشار الأسد، مهنّئاً بالذكرى الـ49 لحرب تشرين التحريرية.


وقال بري: «نجدد في هذه المناسبة انحيازنا ودعمنا لسوريا قيادة وجيشاً وشعباً في معركة الدفاع عن عروبة الجولان، وفي مكافحة الإرهاب الذي يمثّل الوجه الآخر للعدوانية الاسرائيلية».

وأضاف: «لنا ملء الثقة بأنّ سوريا ستخرج منتصرة وأكثر قوة ووحدة. وتشرين هو العِبرة والدرس».