وافق المحامي العام التمييزي القاضي غسان الخوري، على طلبات تخلية سبيل 11 موقوفاً في قضية انفجار مرفأ بيروت. والموقوفون المُوافق على تخلية سبيلهم هم من صغار الموظفين والعسكريين (من رُتب مؤهل وما دون).


وقد ردّ القاضي الخوري طلبات سائر المدعى عليهم من مديرين عامين وضباط وموظفين كبار. ووفق «الوكالة الوطنية للإعلام»، سيبُتّ المحقق العدلي في قضية انفجار مرفأ بيروت، القاضي طارق البيطار، بطلبات تخلية السبيل يوم الاثنين المقبل، مع الإشارة إلى أنه غير ملزم برأي النيابة العامة التمييزية.