الرياشي يدعو لخصخصة تلفزيون لبنان


يوجّه وزير الإعلام ملحم رياشي كتاباً إلى رئيس الحكومة سعد الحريري، اليوم، بوصفه رئيس المجلس الأعلى للخصخصة، يطلب فيه العمل على خصخصة تلفزيون لبنان والإذاعة اللبنانية ــ القسم العربي. وأكّد رياشي لـ«الأخبار» أن «خصخصة التلفزيون والإذاعة تنزل عن كاهل الدولة أعباء ماليّة كبيرة، وتسمح بتطوير العمل في التلفزيون والإذاعة وتطوير مهارات الموظّفين وقدراتهم». وأشار إلى أنه سيبذل كل جهد «للدفاع عن حقوق الموظّفين المهدورة».

تشكيلات دبلوماسية جديدة... «بسرّية تامة»

يجري الإعداد في وزارة الخارجية لإنجاز ملفّ التشكيلات الدبلوماسية في الفئة الثالثة (المُلحقين الدبلوماسيين). وقد أوصى وزير الخارجية جبران باسيل بأن يُحاط الأمر «بسرية تامة»، إلى حين الانتهاء من التشكيلات، من أجل عدم مُشاورة أي فريق سياسي بالموضوع، الأمر الذي من شأنه أن يفسح المجال أمام المحاصصة السياسية والطائفية.

الوكالة الوطنية بعد «الزهرة»!

بعد رواية «الزهرة» التي قطفها رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع وحمته قبل أعوام من الاغتيال المحتّم، جاءت الوكالة الوطنية للإعلام أمس، برواية مشابهة حول الاخطار المحدقة بجعجع. ونشرت الوكالة خبراً عن قيام دورية من مجموعة قوى الأمن المكلّفة حماية منزل جعجع في معراب بتوقيف شابين وذكرت اسميهما وقريتيهما، بتهمة مراقبة محيط مسرح «البلاتيا» في كسروان، الذي من المنتظر أن يعلن فيه جعجع أسماء مرشّحيه اليوم. وأكّدت مصادر لـ«الأخبار» أن «ما نشرته الوكالة الوطنية عارٍ من الصّحة، وتوقيف الشابين تمّ في منطقة أخرى ولسبب مغاير تماماً لما ورد في خبر الوكالة».