عطفاً على التقرير المنشور في «الأخبار» يوم السبت الفائت تحت عنوان «هيئة سلامة الغذاء تنتظر منذ 4 سنوات: لا أعضاء... ورئيس غير مطابق للمواصفات»، جاءنا من رئيس جمعية حماية المُستهلك زهير برّو التوضيح الآتي:

إن هدف المقابلة الأساسي هو الإضاءة على أهمية إنجاز تشكيل الهيئة اللبنانية لسلامة الغذاء خارج نظام المحاصصة الطائفي السائد ووفق الكفاءة لكي تستطيع الهيئة بالقيام بمهماتها الصعبة التي عجزت عنها الوزارات المعنية خلال عقود. كما أن المقابلة لا تهدف الى النيل من أي شخص بل تضع كامل المسؤولية على عاتق الحكومة التي عجزت حتى الساعة عن تشكيل الهيئة.