I love New York


بعد التوضيح الذي نشرته جريدتكم في 29/5/2010 وتعليقكم على التوضيح، يلفتكم مكتب وزير الإعلام مجدداً إلى أن الوزير طارق متري كان عضواً في الوفد الوزاري الذي رافق الرئيس الحريري في زيارته إلى نيويورك ولم يكن في عداد الوفد الذي زار واشنطن، وكان مجلس الوزراء قد وافق في جلسة 12/5/2010 على الزيارتين، وفوّض إلى رئيس مجلس الوزراء تأليف الوفد المرافق.
توفيق ينيه
(مدير مكتب وزير الإعلام)

«الأخبار»: تشكر «الأخبار» مكتب وزير الإعلام مرّة ثانية لتأكيده الخبر الذي كانت قد نشرته بشأن عدم مشاركة الوزير طارق متري في اجتماعات واشنطن. وتأمل ألا تكون نشاطات مكتب الوزير مقتصرة على تأكيد المؤكّد ثمّ إعادة تأكيده.

■ ■ ■

اللحوم المستوردة

نشرت جريدتكم بتاريخ 27/5/2010 تحقيقاً تحت عنوان: «شرعية اللحوم المستوردة: الحيرة تأكل المواطن». يهمنا كنقابة أن نوضح ما يأتي:
1 ـــــ إن المعلومات الواردة في التحقيق عارية من الصحة جملةً وتفصيلاً.
2 ـــــ إن جميع اللحوم المستوردة من الخارج، ولا سيّما البرازيل والهند وغيرهما، تخضع لجميع الفحوص المخبرية في بلد المنشأ. وحين وصولها إلى لبنان تُفحص في مختبر الفنار التابع لوزارة الزراعة، إضافة إلى كون المسالخ والشركات المصدرة تحمل شهادات عالمية بالجودة والنوعية، ولا سيما (الايزو والهسب).
3 ـــــ كذلك يهم النقابة أن توضح أن جميع اللحوم المستوردة إلى لبنان تُذبح وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية.
خليل زعرور
(محامي نقابة مصدّري ومستوردي اللحوم المجلدة والمبردة)

«الأخبار»: تناول التقرير قلق المواطنين من جودة اللحوم نظراً إلى ما بات متداولاً عن ضعف رقابة الدولة. ولم يتناول التقرير دور النقابة، بل تحدّث عن تعاطي الجزّارين مع اللحوم التي يجب أن تتوافر شروط لحفظها. وبناءً على شهادة بعض الجزارين، فإن مصلحة حماية المستهلك غائبة. إن التقرير لم يتناول كل اللحم المستورد، بل تناول عيّنةً منه بناءً على شهادات جزّارين ومواطنين. وعنوان التقرير تحدّث عن حيرة بشأن شرعية اللحوم، ولم يؤكّد أنها غير شرعية. أمّا الحديث الوارد عن لسان المصدر الديني فهو لمكتب شرعي فاعل رفض الكشف عن هويته، و«الأخبار» تحترم سريّة مصادرها.