غداً السبت، تحلّ الممثلة اللبنانية رلى حمادة (الصورة) ضيفة على برنامج «بيت القصيد» الذي يقدّمه الإعلامي والشاعر اللبناني زاهي وهبي عبر قناة «الميادين». بعد الحلقة التي خصّ بها بيروت بعد الانفجار الدامي الذي هزّها في الرابع من آب (أغسطس) الحالي، يوجّه وهبي تحية جديدة إلى العاصمة اللبنانية فيحاور حمادة حول دور المبدعين فنّاً وأدباً وثقافةً في بقاء بيروت مدينة للحُبّ والحياة. سيغوص الحديث في علاقة رلى بـ «ست الدنيا» ونظرتها إلى المدينة والواقع الثقافي والإبداعي فيها، وفي دور الفنان في اللحظات الحرجة والمراحل المفصلية في حياة المجتمع والناس والوطن، إلى جانب رأيها بالشباب المتطوّعين الذين هرعوا إلى الشوارع منذ اللحظات الأولى للكارثة للمساعدة ولم يتركوها حتى الآن. تكتسب نظرة رلى حمادة لما يجري اليوم أهمية كونها سبق أن اختبرت الغربة ولم تتحمّلها بعدما أيقنت التصاقها ببلدها الأم. وبما أنّ الحلقة تأتي في أجواء انتصار تموز 2006، يتناول الحوار موضوعَيْ المقاومة والقضية الفلسطينية، مع إطلالة على مشاريع حمادة المهنية المرتقبة. علماً بأنّ الممثلة اللبنانية ندى بو فرحات ستسجّل حضورها في هذه الحلقة أيضاً وتبدي رأيها بدور الفنان في الأوقات العصيبة للمجتمع.


* «بيت القصيد»: غداً السبت ــ الساعة التاسعة مساءً على «الميادين»

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا