مع انتشار فيروس كورونا، انطلقت في لبنان والعالم مبادرات ثقافيّة وفنيّة ترمي إلى مساعدة الناس على تمرير فترة الحجر المنزلي. هكذا، وُلدت مبادرة «أفلامنا» على يد جمعية «بيروت دي سي»، بالشراكة مع مجموعة من المخرجين العرب والمؤسّسات السينمائية العربية، مقدّمةً بعضاً من «أفضل الأعمال السينمائية العربية المستقلّة والمُعاصرة، مجّاناً ولفترة محدودة، كي تستمتعوا بها». وبين نيسان (أبريل) وأيلول (سبتمبر) 2020، عُرضت أعمال مستقلة لأكثر من 70 مخرجاً عربياً، محققةً أكثر من 150 ألف مشاهدة على امتداد العالم.

في السياق نفسه، ومع تردّي الأوضاع الصحية في البلاد واحتمال تمديد فترة الإغلاق العام، وانطلاقاً من أمل «بيروت دي سي» في بيان سابق باستمرار هذه المبادرة حتى بعد انقضاء الأزمة، وعدت «أفلامنا» جميع متابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي بتوفير المزيد من الأشرطة اعتباراً من الأوّل من شباط (فبراير) المقبل، عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، بحلّته الجديدة. ولفتت المبادرة إلى أنّها بعد طول غياب، ستعرض أفلاماً مجانية أسبوعياً ضمن برنامج سيتجدّد كلّ شهر، على أن تتم الإضاءة على «أصوات عربية في الطليعة»، فضلاً عن تقديم «مقالات مبتكرة مُتقنة». (للاستعلام: www.aflamuna.online)