«في عالم الحيوان» (A Bestiary) هو عنوان المعرض الجماعي الذي أطلقته «غاليري تانيت» عبر موقعها الإلكتروني، ويستمر لغاية 30 كانون الثاني (يناير) 2021. في وقت لا تزال فيه بيروت وأهلها يلملمون حطام أنفسهم بعد الكارثة التي ضربتهم إثر تفجير المرفأ في 4 آب (أغسطس) 2020، وفي ظل استحالة الوجود السليم بسبب الأوضاع الراهنة، يأتي هذا المعرض كـ «خيار مدروس، ووسيلة لإبعاد ما تبقّى منّا عن الواقع الخانق الذي نعيشه في لبنان اليوم»، وفق ما يرد في النص التعريفي الخاص بالحدث. هكذا، اختارت «تانيت» الغوص في عالم الحيوان، وهو موضوع فني ثابت إن لم يكن أحد المواضيع الأولى، والذي استمر التعبير عنه بشكل كبير في العصر الحديث. سيتمكّن الزوّار من استكشاف حكايات وأساطير الحيوانات المتخيّلة في مجموعة مختارة من الديوراما لرندة ميرزا ​​التي تمثّل أساطير ما قبل الإسلام، وخرافات الطين والبرونز لفادي يازجي، إلى جانب صور ميشال زغزغي للحيوانات البرية في بيئتها الطبيعية، فضلاً عن أعمال لسيمون فتّال، غسان زرد، ديفيد كرايمر، يوسف عبدلكي، سيروان باران، أسامة بعلبكي ومايا تابت.


* Bestiary: لغاية السبت 30 كانون الثاني ــ www.galerietanit.com

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا