في الأسبوع الأخير من معرضه Brainstorm (عصف ذهني) الذي تحتضنه «غاليري صالح بركات» (الحمرا ــ بيروت)، يُطلق، غداً الجمعة، في المكان نفسه كتاب عن الفنان الفلسطيني عبد الرحمن قطناني (1983 ــ الصورة). يضم العمل مقالات بالفرنسية والإنكليزية كتبها كل من: بول أردين، ميرنا عياد، نتاشا غاسباريان وباربرا بولا، إضافة إلى مقابلة مع نيكولاس إتشنغوكيا. يغطّي هذا المحتوى تجربة قطناني، من البدايات مع المعدن المموج والأسلاك الشائكة وصولاً إلى تجهيزاته في الوقت الحاضر. عاش عبد الرحمن قطناني طوال حياته لاجئاً في مخيم «صبرا وشاتيلا» في لبنان. ظهرت موهبته الفنية في سنوات طفولته المبكرة عندما بدأ الرسم متخذاً من الحقائق المؤلمة للحياة اليومية للاجئين في المخيم حجر أساس لأعماله (من بينها كولاجات). أفاد عبد الرحمن كذلك من المواد الهيكلية للمخيم من ألواح الصفيح والكرتون، والخِرَق من الملابس البالية وسدادات قناني «البيبسي»، والأواني القديمة... كمواد فنية. تمثّل أعماله «مشاعر دراماتيكية شديدة الحساسية، تدفعها تطلّعات ونابعة من القلب»، كما قال غير مرّة. في رصيده مجموعة من المعارض الفردية والجماعية، من بينها Softness of a circle, Knife edge of a straight line.


* إطلاق كتاب «عبد الرحمن قطناني»: غداً الجمعة ــ الساعة الخامسة بعد الظهر ــ غاليري «صالح بركات» (كليمنصو ــ بيروت). للاستعلام: 01/345213