سلك المخرج السوري جود سعيد وفريق فيلمه الروائي الطويل «نجمة الصبح» (تأليفه مع سماح قتّال) طرقاً فرعية وعرة للوصول إلى مطار بيروت والانطلاق من هناك إلى تونس، حيث يشارك الشريط في أوّل عرض له في «أيام قرطاج السينمائية». نشر سعيد فيديو عبر صفحته الشخصية على فايسبوك يظهر الطرق الترابية التي لجأت إليها السيارة القادمة من دمشق، بسبب قطع الطرقات في بيروت نتيجة الحراك الاحتجاجي. ويرافق سعيد في رحلته السينمائي السوري محمد ملص، والنجمين محمد الأحمد وحسين عبّاس.

يروي الشريط قصّة فتاتين توأم يتم اختطافهما من قبل الجماعات المسلحة ليكون الفيلم افتتاحاً لسجّل مخطوفات سوريات، محاولاً نقل معاناتهن من الواقع إلى افتراض سينمائي. وسبق أن قال سعيد في تصريح لـ «الأخبار» عن هذا العمل: «سنجرّب تحويل حكايات تلك النساء مرآة للحرب السورية والخراب الذي حلّ بالإنسان قبل كل شيء. ربّما هي قصة أمل بالعودة، لتصبح الحياة من دونه ضرباً من الموت».
يضم «نجمة الصبح» عدداً كبيراً من الممثلين الشباب، بالإضافة إلى محمد الأحمد، وحسين عباس، ولجين اسماعيل، ونسرين فندي، وغيرهم.
علماً بأنّ فعاليات الدورة الثلاثين من المهرجان التونسي تختتم في الثاني من تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل.