اختتم مهرجان «أيام فلسطين السينمائية» دورته السادسة بفيلم «مفك» للمخرج بسام جرباوي الذي عرض أمس الأربعاء في قصر ثقافة رام الله. الفيلم بطولة زياد بكري وعرين عمري وجميل خوري وياسمينة قدومي ومريم باشا وأمير خوري، وسبق له الفوز بعدد من الجوائز في مهرجانات عربية وغربية.

يتناول الشريط قصة «زياد» الذي يعيش مع أسرته في أحد المخيمات الفلسطينية ويعشق كرة السلة، لكن مقتل أقرب أصدقائه برصاصة من جهة المستوطنات الإسرائيلية يقلب حياته رأساً على عقب ويدفعه للمشاركة في هجوم على رجل يعتقد أنّه مستوطن إسرائيلي فيتم القبض عليه ويدخل السجن 15 عاماً يخرج بعدها شخصاً مختلفاً لا يستطيع التكيف مع محيطه.
وقدّم المهرجان الذي تنظمه مؤسسة «فيلم لاب ــ فلسطين» بالشراكة مع وزارة الثقافة أكثر من 60 فيلماً عربياً وأجنبياً هذا العام في رام الله وغزة ونابلس وبيت لحم والقدس المحتلة والناصرة.
وتضمن احتفال الختام توزيع جوائز الدورة الرابعة من مسابقة «طائر الشمس الفلسطيني» المخصصة للأفلام من أو عن فلسطين، حيث فاز فيلم «أرواح صغيرة» للمخرجة دينا ناصر بجائزة أفضل وثائقي طويل، ونال فيلم «إجرين مارادونا» للمخرج فراس خوري جائزة أفضل فيلم قصير. أما جائزة طائر الشمس الفلسطيني للإنتاج، فذهبت لمشروع فيلم «فلسطين 87» للمخرج بلال الخطيب، قبل أن تنوّه لجنة التحكيم بفيلم «ناطرين فرج الله» للمخرج نضال بدارنة.