بحضور عدد كبير من صناع السينما، انطلقت أمس الأربعاء الدورة الحادية عشرة من «مهرجان وهران الدولي للفيلم العربي» في الجزائر. وكان من بين الممثلين الحاضرين الجزائريين صالح أوقروت وإيمان نويل، والسورية كندة حنا، والمصريين طارق عبد العزيز وعفاف شعيب.

أقيم الافتتاح في قاعة «سينما المغرب» في وهران (شمال غرب البلاد)، وقدّمه الممثلان الجزائريان حسان كشاش وسارة لعلامة، وفق ما ذكرت وكالة «رويترز».
في كلمته، قال مدير المهرجان إبراهيم صديقي إنّ «وهران تستضيف هذا العام 38 فيلماً في المسابقة، وورش عمل، وندوات وعروضاً خارج المسابقة. وهناك التفاتات لمن أعطوا للسينما الكثير، وشقوا من أجلها ولم يبخلوا بحياتهم في سبيل إنجاحها.. وهران هي موعدكم مع هذا الجمهور الرائع الذي سيبهركم بوجوده في قاعات السينما طيلة أيام هذا المهرجان» المستمر لغاية 31 تموز (يوليو) الحالي.
وكرّم المهرجان في الافتتاح الممثل المصري محمد هنيدي، وموطنه خالد يوسف، بالإضافة إلى المخرج الجزائري الراحل فاروق بلوفة (1947 ــ 2018)، والنجمة المصرية الراحلة شادية (1931 ــ2017).
تقام الفعاليات هذا العام تحت شعار «لنعش معاً بسلام»، ويتنافس على جوائزه 38 فيلماً ضمن ثلاث مسابقات للأفلام الطويلة والقصيرة والوثائقية. ومن بين الدول المشاركة، نذكر: تونس، والمغرب، ومصر، وسوريا، ولبنان، والعراق، والأردن، والإمارات، والسعودية، والبحرين، وفلسطين، وليبيا. كما يشمل البرنامج أربع ورش عمل في صناعة الأفلام القصيرة، وكتابة السيناريو، وتصميم المؤثرات البصرية، على أن تستهل العروض اليوم الخميس بالفيلم المصري «كارما» (لخالد يوسف)، من بطولة عمرو سعد، وغادة عبد الرازق، وزينة، ودلال عبد العزيز، وخالد الصاوي، ومجدي كامل.