فوجئنا بإيراد اسم جامعة MUBS في تقرير في «الأخبار» حول دعم هيئات وجمعيات أميركية ومنها برنامج NDI ( السبت 19 شباط 2022).

إن الجامعة لا علاقة لها من قريب أو بعيد بهذا المشروع. وجلّ ما في الأمر أن دورات تعزيز قدرات الشباب قد جرت في مركز الجامعة في راشيا، وفي مركز الشبكة الوطنية للرعاية في حاصبيا، حول الديموقراطية وعمل البلديات، شمل كل منها حوالي عشرين شاباً وفتاة منهم ثلاثة طلاب من الجامعة، وشمل المشروع لقاءات في الجامعة اليسوعية، ولقاءات حوارية مع الوزير السابق زياد بارود.
رئيس مجلس أمناء جامعة MUBS