في إطار حملة أطلقتها أخيراً منظمة One غير الحكومية التي أسّسها بونو قائد فرقة «يو 2» الإيرلندية، دعا نحو خمسين فناناً عالمياً (مثل فرقتا U2 وTrio والمغنية أنجليك كيدجو) المسؤولين السياسيين إلى مكافحة سوء التغذية، ومكافحة غياب الشفافية المالية خلال قمة مجموعة الدول الثماني المقبلة.

وفي سياق هذه الحملة، عرضت أشرطة مصوّرة لأغنيات شهيرة شارك فيها فنانون عدة من كالي إلى ستينغ، مروراً بزازا فورنييه وفرقة MumFord & Sons وويل آيم. ودُعي مستخدمو الشبكة العنكبوتية إلى المشاركة في الحملة وتوقيع عريضة قبل القمة المقبلة لمجموعة الدول الثماني التي ستعقد في 17 و18 حزيران (يونيو) في بريطانيا، وفق ما ذكرت الوكالة الفرنسية. وستقدّم العريضة إلى المسؤولين السياسيين الذين سيحصلون أيضاً على أسطوانة موسيقية مرفقة برسالة تضم بعض هذه الأغنيات. وتطالب المنظمة المسؤولين بدعم الجهود المبذولة لمكافحة سوء التغذية وتعزيز الشفافية من خلال تشديد القواعد المفروضة على الشركات النفطية والمنجمية ووضع حد لممارسات غير واضحة تتبعها الشركات الوهمية.