ابتكر باحثون في جامعة «ميشيغان» الأميركية تطبيقاً جديداً يتنبّأ بالتغييرات المزاجية للمرضى النفسيين من خلال نبرة صوت المستخدم. تطبيق Priori التجريبي الذي يعمل على الهواتف الذكية، يوفر وسيلة «هادئة وغير مزعجة» لمراقبة الحالة النفسية لمرضى الاضطرابات النفسية الذين يعانون من تغييرات حادة في المزاج، عن طريق مراقبة نبرة الصوت بشكل آلي أثناء إجراء المكالمات الهاتفية أو حضور جلسة العلاج النفسي الأسبوعية.


وأفاد موقع «سي نت» المعني بأخبار التكنولوجيا بأنّ العلماء يعملون على تطوير استخدام التطبيق لاحقاً لمراقبة حالات أخرى مثل الاكتئاب والفصام والـ«باركنسون».