رحل رفعة الجادرجي.
وبرحيله،
فقدنا قامةً معماريةً باسقة.
فقدنا،
الفيلسوفَ،
والمنظّرَ،
والباحثَ،
والكاتبَ،
والمعلّم،
والمهنيَّ الممارس المميَّز.



الجامع المركزي في لندن (1969) – مقطع عرضي (تصميم الجادرجي)


الجامع المركزي في لندن 1969 – الواجهة الرئيسية

وفَقَدَ،
طلبةُ العِمارةِ في لبنان راعيهم،
الذي منح المستحقين منهم، طيلة عقدين،
الجوائز والميداليات.
التحية لكلّ من يحفظُ تراثه،
ويعملُ على إحياء ذكراه.
أحرُّ التعازي برحيل المعمار الفذ،
«رفيق الفكر»، والصديق المحب،
المعمار، رفعة الجادرجي.

* معمار لبناني