كلّما نظرتُ في المرآة

أَتَـفَـرّسُ في ملامحِ الرجلِ الذي فيها، وأقول:
«هذا الرجلُ الحزينُ جميلٌ على عِلاّتِهِ
وجديرٌ بمحبّتي».
أقولُها، فتَسيلُ دمعتي.
16/9/2018

ضربةُ الخِتام

الحربُ العالميّةُ الثالثة أوشكتْ على نهاياتِها.
أيّها الناسُ الحالِمون، يا مَن كُتِبتْ لكم النجاة وبَقيتم على قيدِ الحياةِ وآلامِها،
العرّافون (أحبارُ «اليانكي» المعتوهون) ينصحونكم:
هَـيِّـئوا ما استطعتم مِن الدموعِ والأرغِفةِ والأكفان
واستعِدّوا لِخوضِ الرابعةِ والأخيرة.
10/9/2018