طالب رئيس الوزراء الاسباني، خوسيه لويس رودريغيز ثاباتيرو، أمس، بحل توافقي يسمح باستئناف الحوار بين الاسرائيليين والفلسطينيين، وذلك في أثناء لقائه مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس في اسبانيا. وقال بيان للحكومة الإسبانية إن ثاباتيرو «طالب بمواصلة العمل للتوصل الى حل توافقي يسمح باستئناف الحوار والعودة الى طاولة المفاوضات». وأضاف «بهذا الاتجاه تلتزم اسبانيا ألّا توفر جهداً في اطار الاتحاد الأوروبي لتحقيق هذا الهدف».

(أ ف ب)