أعلنت الخارجية الاميركية أن وزير الخارجية، جون كيري، سينقل من جنيف إلى الولايات المتحدة بعدما أصيب، أمس، بكسر في عظم الفخذ الأيمن في حادث تعرض له بينما كان يقود دراجة هوائية عند الحدود الفرنسية السويسرية.

وكيري، الذي "لم يفقد وعيه" وحالته "مستقرة" بحسب المتحدث باسمه جون كيربي، كان من المفترض أن يزور مدريد مساء أمس، وباريس مساء اليوم، لكنه أجبر على إلغاء الرحلتين.

وقال كيربي "نظراً الى أن إصابته في الفخذ الأيمن قريبة من مكان عملية جراحية سابقة في الورك، سيعود اليوم (أمس) الى بوسطن لتلقي العلاج في مستشفى ماساتشوستس العام، حيث يوجد الطبيب الذي أجرى له العملية".
ووقع الحادث قرب بلدة سيونزييه الفرنسية الصغيرة، التي تبعد عشرات الكيلومترات عن جنيف. وإلى جانب إلغاء زيارته لإسبانيا، فإن كيري "يأسف بشدة لعدم تمكنه من المشاركة شخصياً في الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية المقرر عقده يوم الثلاثاء في باريس"، وفقاً للمتحدث باسمه، الذي أشار الى أن الوزير الأميركي يخطط للمشاركة عن بعد.
(أ ف ب)