عبّاس يعتزم زيارة غزّة!


كشفت مصادر فلسطينية، أمس، أن الرئيس محمود عباس «يفكر جدياً في زيارة قطاع غزة». ونقلت وكالة «معا» الفلسطينية عن مصادر خاصة قولها إنّ أبو مازن أفصح لمقربين منه أخيراً، عن عزمه على زيارة القطاع المحاصَر.
وعلى الفور، رحّب رئيس المجلس التشريعي عزيز الدويك بزيارة عباس «التي تأتي على طريق إعادة اللحمة الوطنية وتوحيد الشعب الفلسطيني في وجه الهجمة الاحتلالية». وكانت الوكالة نفسها قد نشرت، يوم الخميس الماضي، خبراً عن دعوة وزير الداخلية في الحكومة المقالة في القطاع، فتحي حماد، لعباس لزيارة قطاع غزة، مؤكّداً استعداد وزارته لتوفير الحماية الكافية له. إلّا أنّ رد الفعل الرسمي لـ«حماس» جاء حذراً إزاء هذا النبأ؛ وقال المتحدث باسم الحركة الإسلامية، فوزي برهوم، إنّ الحديث عن رغبة عباس في زيارة قطاع غزة، «مجرد أخبار إعلامية»، مؤكّداً أنه لم يحصل أيّ تواصل بين «فتح» و«حماس» لهذا الغرض.
وأشار برهوم إلى أنّه «إذا جرى التواصل رسمياً مع الجهات الرسمية والمسؤولة في قطاع غزة، فإنّ كل شيء سيدرس في حينه بما يحقّق مصلحة شعبنا الفلسطيني».
(يو بي آي)

... وحياته «تتعلّق بالجيش الإسرائيلي»!

رأى نائب وزير الخارجية الإسرائيلي، داني أيالون، أمس، أنّ حياة رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، «متعلّقة إلى حدّ كبير بالجيش الإسرائيلي». ونقلت وسائل إعلام عبرية عن أيالون قوله إن جيش الاحتلال «هو الذي يمنع حركة حماس من السيطرة على الضفة الغربية، وهو بذلك يحافظ على سيطرة السلطة الفلسطينية عليها».
(الأخبار)

بن أليعيزر في قطر

في زيارة هي الأولى من نوعها لوزير إسرائيلي إلى دولة خليجية منذ اغتيال القيادي في حركة «حماس» محمود المبحوح، توجّه وزير الصناعة والتجارة بنيامين بن اليعيزر إلى قطر، أمس، على رأس وفد للمشاركة في المنتدى الاقتصادي العالمي، الذي سيناقش قضايا التعاون بين الدول، إضافةً إلى سبل تعزيز النمو لدى الدول بعد الأزمة الاقتصادية العالمية.
(الأخبار)

رئاسيّات كولومبيا: مشاركة قياسيّة وحسم مؤجَّل

توجه الناخبون الكولومبيون البالغ عددهم 30 مليوناً، أمس، إلى صناديق الاقتراع، في إحدى المعارك الرئاسية الأكثر إثارة في تاريخ البلاد، لاختيار خلف للرئيس ألفارو أوريبي الذي بقي في السلطة لولايتين. وتدل كل استطلاعات الرأي على أن المشاركة، وهي عادة ما تكون متدنية، ستحطّم رقماً قياسياً، وأن المرشح «الأوريبي»، خوان مانويل، و«الأخضر» أنتاناس موكوس (الصورة)، سينتقلان إلى دورة ثانية طاحنة، موعدها 20 حزيران المقبل.
(الأخبار)

أردوغان يلغي زيارته للأرجنتين

ألغى رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أمس زيارته التي كانت مقررة اليوم للأرجنتين، بعدما ألغت إدارة العاصمة بيونس آيرس ترخيصاً بتدشين تمثال لمؤسس الجمهورية التركية مصطفى كمال، رضوخاً لضغوط من الجالية الأرمنية في البلاد. ونقلت وكالة أنباء الأناضول الحكومية عن بيان لوزارة الخارجية التركية قوله إنّ أردوغان، الذي يقوم حالياً بجولة في أميركا اللاتينية، كان من المفترض أن يزور الأرجنتين يومي الاثنين والثلاثاء، إلا أنّ إلغاء ترخيص بناء تمثال لأتاتورك نتيجة ضغوط من الأرمن «المعادين لتركيا»، أدى إلى إلغاء الزيارة.
(يو بي آي)

أوجلان يسحب مبادراته السلميّة

أكّد زعيم حزب العمال الكردستاني، عبد الله أوجلان، المعتقل في تركيا، أول من أمس، أنّه تخلى عن بذل جهوده بهدف بدء حوار مع السلطات التركية. وقال أوجلان، لمحاميه الذي التقاه في سجنه في جزيرة إمرلي، بحسب موقع صحيفة «أوزغور بوليتيكا» الكردية على الإنترنت، إنّ مواصلة هذه الجهود «لم يعد له معنى». وتابع: «أنا أتخلى عن جهود الحوار بعد 31 أيار، لأنني لم أجد المحاور»، تاركاً حرية العمل والقرار لحزب العمال الكردستاني وحزب «السلام والديموقراطية»، الممثل في البرلمان التركي. إلا أنّ أوجلان حرص على الاشارة إلى أنّ قراره هذا «لا يعني الدعوة إلى تكثيف النضال المسلح، ولا ينبغي أن يكون هناك سوء فهم، فهذا لا يمثّل دعوة إلى الحرب».
(أ ف ب)