تأجيل اجتماع وزراء الخارجيّة العرب


كشف مصدر رسمي في الجامعة العربية، أمس، عن تأجيل اجتماع وزراء الخارجية العرب الذي كان مقرراً يوم السبت المقبل لمناقشة مشروع تطوير الجامعة، إلى موعد يحدّد في ما بعد. وأكد المصدر أنه تقرر الاكتفاء بعقد اجتماع تشاوري على مستوى المندوبين الدائمين للدول العربية لدى الجامعة يوم الأحد المقبل لبحث الخلافات المتعلقة بمشروع تطوير الجامعة، على أن يُدعى الوزراء للاجتماع في وقت لاحق. وأضاف المصدر أن التأجيل تم بناءً على طلب عدة دول خليجية.
من جهة أخرى، غادر الأمين العام للجامعة عمرو موسى القاهرة متوجهاً إلى الرياض، حيث سيلتقي وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل لبحث الخلافات حول مشروع تطوير الجامعة.
(أ ف ب)

نشيد وطني لجنوب السودان

يواصل السودانيون الجنوبيون استعداداتهم لاستفتاء تقرير مصيرهم، وقد اختاروا لهذه الغاية المرشحين الثلاثة للمشاركة في التصفية النهائية لمسابقة «النشيد الوطني». وأصبحت كلمات النشيد التي اختارها مسؤولون عسكريون وحكوميون معروفة في جنوب البلاد، وهي تحيّي ضحايا الحرب الأهلية بين الشمال والجنوب. ويقول مقطع من النشيد «أيها المحاربون السود قفوا في صمت وإجلال لتحية ذكرى ملايين الموتى الذين قامت فوق دمائهم أساسات أمتنا».
(أ ف ب)

نوّاب أوروبيّون إلى لبنان: الخروقات الإسرائيليّة والمحكمة الدوليّة

استعداداً لزيارتهم الرسمية المقررة إلى لبنان مطلع الشهر المقبل، عقد أعضاء «لجنة البعثة الأوروبية للعلاقات مع المشرق» في البرلمان الأوروبي اجتماعاً في مقر البرلمان في مدينة ستراسبورغ الفرنسية، يوم الأربعاء الماضي، جرت خلاله مناقشة عدد من المواضيع أبرزها الخروقات الإسرائيلية المتكررة بحق الأرض والشعب اللبنانيين، وتطورات المحكمة الدولية الخاصة بلبنان وتعقيدات الوضع السياسي اللبناني وترابطه مع الظروف الاقليمية.
(الأخبار)

الفاتيكان يدافع عن مقررات السينودس

ردّ الفاتيكان أمس على الانتقادات الإسرائيلية لسينودس الشرق الأوسط، بتجديد تأكيد أن ما خلص إليه مجمع الأساقفة كان إيجابياً جداً، مشدداً على أن الصوت الجماعي للسينودس يتلخص في الرسالة الختامية، لا في المداخلات الفردية للأساقفة.
وكان مساعد وزير الخارجية الإسرائيلي داني أيالون قد قال إن «المجمع وقع أسيراً لأعداء إسرائيل». ونقلت وكالة الأنباء الإيطالية «آكي» عن المتحدث باسم الفاتيكان فيديريكو لومباردي، في أول رد فعل على تصريحات مساعد أيالون، قوله إن «التقويم العام للمجمع وعمله وفق كلمات الأب الأقدس (البابا)، والرأي المشترك للمشاركين والمراقبين، كان إيجابياً إلى حد كبير». وكان البيان الختامي لسينودس الشرق الأوسط قد دعا إلى إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية ورفض استغلال الاحتلال للتوراة للدفاع عن سياسة الاستيطان.
(يو بي آي)

ملك البحرين: الانتخابات أظهرت استمرار الإصلاح

أعلن ملك البحرين، حمد بن عيسى آل خليفة، أن الانتخابات التشريعية والبلدية البحرينية هي «رد على المشككين في استمرار المشروع الإصلاحي»، تزامناً مع تأكيد مسؤول رفيع المستوى أن «الحكومة غير قلقة من تعزيز المعارضة موقعها في مجلس النواب»، مشيراً إلى أن «هذا هو أفضل رد على كل أنواع التشكيك التي صدرت عشية الانتخابات».
(أ ف ب)

إيران تنفي دفع أموال لمسؤول أفغانيّ

وصفت السفارة الإيرانية في كابول ما نشرته صحيفة «نيويورك تايمز» عن أن رئيس مكتب الرئيس الأفغاني حميد قرضاي، يتلقى بانتظام أموالاً من إيران، بأنها مزاعم «مهينة وسخيفة».
(أ ف ب)

شكوى سوريّة للأمم المتحدة: إسرائيل تسرق مياه الجولان

حذّرت سوريا، أمس، من أن ما تقوم به إسرائيل من سحب مياه بحيرة مسعدة في الجولان السوري المحتل ـ وتحويلها إلى مزارع المستوطنين وإلى مجمعات المياه الاصطناعية التي أقامتها ـ يمثّل «استخفافاً بالقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني واتفاقيات جنيف الرابعة وقرارات الشرعية الدولية». وطالبت دمشق، في رسالة وجهها وزير الخارجية وليد المعلم إلى الأمين العام للأمم المتحدة وإلى رئيس الجمعية العامة بـ«تحمل المسؤولية ومنع إسرائيل من مواصلة هذه الانتهاكات وخاصة في مجال سلب الموارد الطبيعية في الأراضي العربية المحتلة بما فيها المياه في الجولان السوري المحتل».
(يو بي آي)

القربي: 400 من «القاعدة» في اليمن

أعلن وزير الخارجية اليمني، أبو بكر القربي، لصحيفة «السياسة» الكويتية، أن «ما بين 300 و400 عنصر من القاعدة ينشطون بفاعلية في عدة محافظات يمنية». وقال «من الصعب تحديد العدد بالضبط، لكنه يتراوح بين 300 و400». وأكد أن الحكومة اليمنية تخوض «حرباً مفتوحة مع عناصر القاعدة أينما وجدوا».
(أ ف ب)