خاص بالموقع - اتهمت الهند باكستان، اليوم، بالنكث بوعودها بجلب مدبّري هجمات مومباي إلى العدالة، في وقت احتفلت فيه البلاد بالذكرى الثانية للهجمات. ونقلت وكالة «برس ترست» الهندية عن وزير الداخلية الهندي، بي تشيدامبارام، أنه «في باكستان لدينا جار لم يف بوعده بجلب العقول المدبرة لهجمات مومباي إلى العدالة. تعلمنا درساً أنه في الوقت الذي نثق فيه بجارنا، علينا دائماً أن نبقى على أهبة الاستعداد».

وقال تشيدامبارام «آمل بصدق أن تدرك باكستان في الذكرى الثانية للمأساة الرهيبة، مسؤوليتها كأمة وأن تفي حكومتها بوعدها بمحاسبة مدبّري الهجمات»، مذكراً بأن الهند «سلّمت باكستان أسماء سبعة أشخاص من مدبّري الهجمات، إلا أن الأخيرة لم تحرك ساكناً لاعتقالهم».
من جهته، تعهد رئيس الوزراء مانموهان سينغ بمضاعفة الجهود من أجل اعتقال مدبّري الهجمات ومحاسبتهم. وقال إن الهند «لن تخضع لمخططات الأعداء».

(يو بي آي)