ربيع الفتن مصر نمو ذجاً

  • 9
  • ض
  • ض

9 تعليق

التعليقات

  • منذ 7 سنوات مجهول مجهول:
    ‫الشعب يريد أنجيلا ميركل
    ‫ربيع إيران الخُميني بقى ربيع أما ربيع العرب فقد أصبح "خريف إسلاموي"٠ عجيب هذا التفكير، وهل كان أحداً يعتقد أن إنتخابات حرة في مصر أو سوريا أو المغرب أو أو أو ستأتينا بماركسي أو بدمقراطي مسيحي أسمه مثلاً ميشال ميركل ؟
  • منذ 7 سنوات مجهول مجهول:
    ‫كونوا واقعيين و صادقين انتم
    ‫كونوا واقعيين و صادقين انتم هللتم في المنار لما وقع في مصر و نقلتم الثورة على مدار الساعة فرحين بسقوط مبارك، و رددتم مقولة الربيع ، فما الدي تغير الان؟ ادا كانت الفوضى التي تعم البلد فمتلها تحدث في البحرين، فهل ما وقع في البحرين ربيع ام لا؟ هل كنتم تسمون ما يجري في مصر فوضى لو لم يثر السوريون على الاسد؟ فكروا بهدوء.
  • منذ 7 سنوات مجهول :
    ‫الثورات كي تكون ربيعا لاخريفا
    ‫الثورات كي تكون ربيعا لاخريفا أو كابوسا تتطلب حاملا فكريا ثوريا ووعيا شعبيا ثوريا وقيادة ثورية تقود هذا الشعب ,هل هي حلقة مفرغة تدور الشعوب العربية بها ؟! حكام لايريدون لشعوبهم أن تستيقظ من نومها ولذلك يضيّقون عليهم الخناق بكل السبل ويغضّون الطرف عن التطرّف الحاصل وبالوقت نفسه يعلنون من غضوا الطرف عنهم بأنهم العدو المخيف المرتقب خلف كل جدار ,ومايصرف على بناء المساجد أكثر مما يصرف لبناء مدارس !فكيف يمكن تشكل الوعي الحامل للثورة وأين القيادات وأين الفكر وأين الشعب المثقّف ثوريا في ظل أنظمة تمنع عنه الهواء ؟ من المتوقع بغياب كل هذه المقوّمات أن تكون الحال بالسوء الذي هي عليه ولكن هل من بدائل أخرى ؟ رغم هذا السواد فهناك من يعي مايحصل فعلا وآن له الانخراط فيه ليعيد فعلا لاقولا مسار الأمور ولأخذ المبادرة ولو بالسلاح بدلا من ترك الأمور بيد المتطرفين من كل الأطراف يقودون البلدان نحو جحيم التطرف , ليشكّلوا كتلة وازنة عدة وفكرا ويعيدوا تصويب كفة الميزان الراجحة اليوم لصالح الجهل والتخلف ,كما أنه أوان العودة بضعة عقود للوراء لأيّام المقاومة المسلحة وخطف الطائرات والدبلوماسيين لتطال كل هدف لعبت دولته دورا سيئا في هذا "الربيع العربي !" عربيا كان هذا الهدف أم غربي ,فهل نشهد عودة هذا النشاط الذي لابديل عنه لوضع حد لكل من عبث بالأوطان دولا كانوا أم أفراد.
  • منذ 7 سنوات أنيس الريحاني أنيس الريحاني:
    ‫زمن... الكابوس العربي !
    ‫أطلق الغرب على الحراك العربي الشعبي السلمي في بداياته "الربيع العربي" و أول من تلقفت هذه التسمية النخبة العربية ووسائل الإعلام التي تأخذ المصطلحات الغربية بحرفيتها في حين أن هذه التسمية مجافية تماماً للواقع وهي لا تشبه أبداً "ربيع براغ" الذي طالب مثلاً بالحرية والديمقراطية ورفض النظام الديكتاتوري كما لا تشبع أي ربيع آخر. الأصح تسمية الحراك الشعبي بعدما امتطته حركات أصولية سلفية اسئصالية تكفيرية الكابوس العربي لأنه يستحضر زمن الفتن والقتل والسحل عند المسلمين قبل نحو 1400 سنة وينفخ في أوارها وتوظفه في حياتنا اليومية عبر تسعير النزعات المذهبية بين شيعة وسنة واضطهاد للمسيحيين والأقليات بدعم مباشر ومؤثر من مشيخة الغاز في قطر وتركيا العثمانية التي تحن إلى ماضيها الاستعماري. إننا أمام طغيان إسلاموي متحجر يخرج من شقوق التاريخ أين منه طغيان الأنظمة الديكتاتورية في البلدان العربية التي هوت أنظمتها بضغط الشارع المطالب بالحرية والخبز والكرامة وضمان حياة أفضل لأبنائه في أرضهم.
  • منذ 7 سنوات مجهول :
    ‫يمكننا ان نقول
    ‫ان ما نشهده في الدول العربية ،وما حصل منذ بداية ما سموه بالربيع العربي ، أظهر وبدون اي شك ان ما خطط له ليبدأ في لبنان وفشل ، عاد وانطلق من الخارج ، واطلقت عليه اسماء عدة منها الشرق الأوسط الجديد اوالربيع العربي . وهذه الفوضى البناءة التي بشرونا بها دمرت وما زالت تدمر الوطن العربي ، لآن ما يحصل من قتل وتدمير وكراهية بين ابناء الوطن الواحد لم يكن بإمكان اي دولة خارجية ان تقوم به مباشرة ، ولكنها خططت لذلك ،وهكذا يمكننا ان نقول ان المخطط قد نجح ..
  • منذ 7 سنوات مجهول مجهول:
    ‫كفاكم استغباء
    ‫ ليس غريبا ان تتعرض اقطار الربيع لهزات ومكر الدول الكبرى، فهذه الدول من مصلحتها تدميرنا وانهاكنا ولكن ما يلفت انتباهي هو الهجمة الاعلامية في الداخل المركزة على "مفهوم الربيع" التي لم اجد لها مبررا اللهم الا ما تحمله من حقد دفين على كل المنتسبين الى الحركة الاسلاميه. يجاهرون بان الافضليه ان تبقى شعوبنا ترزخ تحت حكم الشخص الواحد والعائله ،ويرون فيه الاستقرار؟؟؟ اما الانتفاضة على هذا الواقع واجراء انتخابات حره فبات فتنة تصيب الجميع وبالذات من سموهم الاقليات من مسيحيين وغيرهم . وا عجباه، لقد حكمتنا انظمة استبداديه لعقود ولم اكن اسمع من اي اعلام ومن جريدتكم مقالة ولو في اسفل الصفحة عن تمرد على الواقع المرير بينما الجميع يخرج يوميا ان من خلال الصحافة المكتوبة اوالمرئية ليذكرنا بان الثورات العربيه ما هي الا فتن اتى بها العدو؟؟؟ والله حرام عليكم، كفاكم استغباء. التغيير يلزمه الوقت ولا بد من مخاض .ولكن ما يبدو ان البعض يعاني من مرض الاستجحاش المزمن.
  • منذ 7 سنوات ممانع حزين ممانع حزين:
    ‫ليس عصر الفتن!!
    ‫هو ليس عصر الفتن فقط، بل هو عصر الجنون، من كل 1000 كائن بشري أراه على الشاشة(الحاسوب أو التلفاز) لا يوجد نصف واحد عاقل!!