اختيرت المؤلفة الموسيقية والسوبرانو اللبنانية هبة القوّاس (الصورة) أخيراً لتُطلق بصوتها فصلاً جديداً في تاريخ الطيران المعاصر الذي أحدث ثورة على المستوى العلمي والبيئي والصحي للإنسان.

وذلك من خلال أوّل طائرة من نوع «إيرباص» تنطلق إلى قطر من مدرج مطار تولوز الفرنسي. وقد حضر المسؤولون الرسميون هذا الحدث، إضافة إلى حشد كبير من الإعلاميين الأجانب.
غنّت القوّاس لحناً من «عرس فيغارو» لموزار، قبل أن تؤدي لحن «لمّا بدا يتثنّى» الأندلسي الذي أعادت توزيعه وأظهرت فيه براعتها بالتنقّل بين الطبقات الصوتية المنخفضة والعالية، فأذهلت الحاضرين باحترافها، وصوتها الليريكي، وأدائها الدرامي على اختلاف أنماطه.
وقد رافقت السوبرانو أوركسترا «الكابيتول» الوطنية لتولوز بقيادة بيار بلوز أمام عدسات الكاميرا والتلفزيون القادمة من مختلف أنحاء العالم، فيما تولّت الممثلة والإعلامية ميليسا بيل تقديم الحفلة.