■ مع تقدّم المعركة في القلمون السوري، والسخونة التي تشهدها هذه الجبهة، بقيت العين على بلدة عرسال الحدودية والخوف من تسلل الإرهابيين إليها وإشعال المعركة فيها. هذا ما دفع بروّاد مواقع التواصل الاجتماعي إلى التفاعل مع هذه القضية عبر هاشتاغ #عرسال_خط_أحمر. في هذه المساحة، انقسم هؤلاء وسرعان ما بانت الشرذمة بينهم. البعض أبدى دعمه للجيش اللبناني واستبساله في معارك سابقة في هذه النقطة، في مقابل من استغل هذا التفاعل ليلقي ما في جعبته من انتقادات لـ«حزب الله» ولأمينه العام السيّد حسن نصر الله.


■ بعد غدٍ الاثنين، يحتفل اللبنانيون بعيد «المقاومة والتحرير»، أي يوم اندحر الجيش الصهيوني عن الأراضي اللبنانية المحتلة في 25 أيّار (مايو) عام 2000. في هذه المناسبة، وكما في كل عام، تفاعل الناشطون مع هذا الحدث وأعادوا نشر أولى صور الاحتفالات بالنصر في جنوب لبنان. ولعلّ أبرزها صورة السيدة فاطمة أشمر صاحبة أشهر عبارة لا تزال تتردّد إلى اليوم بلكنتها الجنوبية «حمد لله لتحرّرنا»، وهي تنثر الأرز على المارّين بفرح عارم. هذه العودة إلى عام التحرير، قابلها نشر لصور التحضيرات لأعراس النصر في المناطق اللبنانية التي ازدانت شوراعها بالأعلام اللبنانية والحزبية، مصحوبة بصور لأيادٍ رفعت علامة النصر.

■ منذ تاريخ إعلان ارتباطهما إلى اليوم، ما زال الإعلام العربي والأجنبي مشغولاً بأخبار الممثل الهوليوودي جورج كلوني والمحامية البريطانية ــ اللبنانية أمل علم الدين. وفي آخر المستجدات، قرّر الثنائي الشهير المجيء إلى لبنان. وفيما لم يُعلن الثنائي موعد الزيارة، انشغلت مختلف مواقع السوشال ميديا بالموضوع. هكذا، أخذ المغرّدون يعيدون ما أدلى به كلوني للموقع الإلكتروني لشبكة «بي. بي. سي.» البريطانية الثلاثاء الماضي، حول حماسه لزيارة بلاد الأرز، واكتشاف التراث والثقافة اللبنانية «الرائعَيْن».