أعلن وزير الشؤون الاجتماعية ريشار قيومجيان أن الوزارة أنجزت، بالتعاون مع المؤسسة العامة للإسكان، «الخطوط العريضة للسياسة الإسكانية. ونضع اللمسات الأخيرة عليها قبل إرسالها إلى مجلس الوزراء لإقرارها. ولا أبالغ إن قلت إنها ستكون أول سياسة إسكانية شاملة في تاريخ الجمهورية اللبنانية».

كلام قيومجيان أتى خلال لقاء نظمته نقابة الوسطاء والاستشاريين العقاريين REAL في لبنان، وجمع ممثلين عن القطاعين العام والخاص في فندق مونرو في بيروت. رئيس النقابة وليد موسى لفت الى أن مشروع قانون تنظيم المهنة لا يزال في الأدراج، متسائلاً عن الأسباب التي تحول دون «اتخاذ القرارات اللازمة أو فرض شروط صارمة لحماية حق شاري الشقق قيد الإنشاء من خطر تعثر المطور؟».