سجّلت نتائج مؤشر بنك بيبلوس للطلب العقاري في لبنان Byblos Bank Real Estate Demand Index للفصل الرابع من العام 2018 المعدل الـ20 الأدنى لها من أصل 46 فصلاً، حيث سجل معدلاً شهرياً بلغ 51,2 نقطة في الفصل الرابع من العام 2018، أي من دون تغيير ملحوظ عن نتيجة الفصل الثالث من العام 2018 والبالغة 51,4.

وفي قراءة لنتائج المؤشر، قال نسيب غبريل، كبير الاقتصاديين ورئيس مديرية البحوث والتحاليل الاقتصادية في مجموعة بنك بيبلوس «إن الركود في الطلب على الشقق السكنية في الفصل الرابع من العام 2018 يعكس غياب المبادرات الملموسة لتحفيز الطلب في السوق العقاري، وسط عدم اليقين السياسي والركود في ثقة المستهلك وتباطؤ النشاط الاقتصادي». واعتبر غبريل أن «نية المواطنين لشراء منزل تحتاج إلى بيئة مؤاتية من أجل ترجمتها إلى عمليات شراء فعلية، ما يتطلب إجراءات وحوافز فورية من قبل الحكومة والمعنيين بالقطاع العقاري». وشدد على ضرورة أن تدعم الحكومة الطلب على الشقق السكنية من خلال ثلاثة إجراءات عملية. أولاً، تخفيض رسوم التسجيل بنسبة %50 لمدة عامين على جميع الوحدات السكنية المشتراة، وليس فقط على الشقق التي يبلغ سعرها 250 ألف دولار أو أقل كما هي الحال في الوقت الراهن. ثانياً، تطوير خيار الاستئجار بقصد التملك أو الإيجار التملكي لذوي الدخل المنخفض، وهو يمثل حلاً أكثر جدوى من ذلك الذي يمثله دعم القروض السكنية على المدى الطويل. ثالثاً، على الحكومة تفعيل الـ100 مليار ليرة لبنانية التي أقرها المجلس النيابي في أيلول الماضي من أجل دعم التسليفات السكنية. إضافةً إلى ذلك، على المعنيين في القطاع تشجيع الإيجار كخيار سكني صالح، كما هي الحال في معظم البلدان الأخرى».


هذا وأظهرت نتائج المؤشر في الفصل الرابع من عام 2018 أن معدل الطلب على الوحدات السكنية كان الأعلى من قبل المقيمين في جنوب لبنان، حيث أشار 9,2% من المقيمين في المنطقة المذكورة إلى أنهم يخططون لبناء أو شراء منزل في الأشهر الستة المقبلة، مقارنةً بـ9,1% في الفصل الثالث من العام 2018. وتبعه معدل الطلب من قبل المقيمين في البقاع، حيث أعلن 9,1% منهم أنهم ينوون بناء أو شراء شقة سكنية في الأشهر الستة المقبلة، أي بارتفاع عن نسبة %6,3 في الفصل السابق. كما أبدى 6,3% من المواطنين في شمال لبنان رغبتهم في شراء أو بناء منزل في المدى القريب، مقارنة بنسبة 4,7% في الفصل السابق. أما في جبل لبنان، فأشار 3,8% من المواطنين إلى أنهم يخططون لبناء أو شراء شقّة سكنية، أي بانخفاض عن 5,5% في الفصل السابق، في حين أعلن 3% من السكان في بيروت أنهم ينوون بناء أو شراء وحدة سكنية في الأشهر الستة المقبلة، أي بتراجع عن نسبة 4% في الفصل الثالث من العام 2018. بالإضافة إلى ذلك، انخفض الطلب على الشقق السكنية في فئتين من أصل أربع فئات الدخل في الفصل الرابع من العام 2018، في حين ارتفع الطلب على الوحدات السكنية بنسبة %17 مقارنة بالفصل السابق لدى المواطنين الذين يتراوح دخلهم الشهري بين 1,500 دولار أميركي و2,499 دولاراً أميركياً، وبنسبة %16,2 لدى المواطنين الذين يتراوح دخلهم الشهري بين 750 دولاراً أميركياً و1,499 دولاراً أميركياً.