9 كانون الأول (ديسمبر) هو موعد انطلاق برنامج Arab Idol الذي تعرضه قناة 1mbc، وتنقله أيضاً «المؤسسة اللبنانية للإرسال»، وتنتجه شركة «إن ميديا بلاس». وهي الشركة نفسها التي تولّت تنفيذ النسخة الأخيرة من البرنامج، يوم كان يعرض على شاشة «المستقبل»، تحت اسم «سوبر ستار». وكانت لجنة التحكيم المؤلفة من النجمَين أحلام وراغب علامة، والملحِّن المصري حسن الشافعي، قد اختارت عشرين مشتركاً للظهور في المرحلتَين الأخيرتَين من البرنامج، لكن قبل هاتَين المرحلتين، كانت لجنة التحكيم قد خاضت جولتين من البحث عن المواهب في العالم العربي، لتستقرّ أخيراً على المشتركين العشرين.

إذاً تمكّنت مجموعة mbc من شراء حقوق عرض البرنامج العالمي (أكثر من 44 نسخة حول العالم)

لتعرضه بنسخة مخصصة للعالم العربي. وقد وعدت القناة السعودية بأن يكون Arab Idol أحد أكثر البرامج الفنية والترفيهية ضخامة في المنطقة. ويبدو أن القيمين على الفضائيات العربية مستمرون في الرهان على البرامج الترفيهية، التي تعتمد على تصويت الجمهور، بما أنها أكثر الوسائل تحقيقاً للربح المادي، كما أنها تقرّب الجمهور من البرنامج، ومن المشتركين.
هكذا يبدأ في التاسع من الشهر المقبل عرض تفاصيل المرحلتين الأولى والثانية، لتبدأ الجولة الثالثة لاحقاً، وتشمل ثلاث حلقات تبث على الهواء مباشرة، وفيها تنطلق عملية التصويت لإعلان أسماء المتأهلين العشرة إلى الجولة الرابعة والنهائية. تنضم الفرقة الموسيقية إلى المتسابقين في الجولة الأخيرة، ومعها تبدأ المنافسة الأشد على لقب Arab Idol، الذي يقدّمه عبد الله الطليحي، إلى جانب مقدّمة أخرى لم تحدّد هويتها بعد، فيما تخبّئ الأيام المقبلة مفاجآت كبيرة تكشف عنها لجنة التحكيم في حينها. أما إعلان نتيجة كل حلقة فيجري في اليوم التالي لعرض البرايم، ويخرج المتباري الذي حاز أدنى نسبة من تصويت الجمهور. ويتوقّع أن تشارك في البرنامج مجموعة من كبار نجوم المغنى في العالم العربي، ضمن الجولة الرابعة.
وكانت لجنة التحكيم قد جالت في عدد من الدول لاختيار المواهب، بينها بريطانيا، والإمارات، وتونس، والمغرب، ولبنان، والأردن، والكويت. أما المشتركون الذين وصلوا إلى المراحل المتقدّمة، فيخضعون حالياً لتدريبات شاقة مع مجموعة من الأساتذة في مجالات الموسيقى والمغنى وتقنيات الأداء على المسرح...
بين الانطلاق الى عالم الشهرة أو الغرق في سراب الجماهيرية المؤقتة التي سبق أن واجهت عدداً كبيراً من المغنين الذين أطلوا في برامج المواهب، يبدو أن التحدّي كبير أمام فريق برنامج Arab Idol، لكن هذا الأخير لن يكون برنامج المواهب الأخير الذي حصلت على حقوق عرضه مجموعة mbc. ها هي تستعد لإطلاق الموسم الثاني من Arabs Got Talent. وبحسب مصادر المحطة، يبدو أن المشتركين الجدد توافدوا بالآلاف ليتقدموا بمواهبهم الغريبة. والفرصة ما زالت متاحة أمام جميع الراغبين في الاشتراك في برنامج المواهب، الذي حقق شعبية كبيرة في نسخته الأولى التي عرضتها العام الفائت محطة mbc4. يقول مقدّم البرنامج قصي خضر (تشاركه مهمة تقديم البرنامج ريا أبي راشد) أن لا منافسة بين «آراب آيدول» و«آرابز غوت تالنت» لاختلاف مفهوم البرنامجين. كما أن عرض Arabs Got Talent لن يبدأ إلا بعد انتهاء النسخة الأولى من Arab Idol.