◄ قرّرت الإعلاميّة ديما صادق مغادرة OTV التي انطلقت مهنيّاً من على شاشتها قبل سنوات... وتدرس حاليّاً عرضاً من محطّة Mtv لتقديم الأخبار وبرنامج سياسي جديد، وعرضاً آخر مشابهاً من محطّة lbc. وعلمت «الأخبار» أن ديما باتت ميّالة إلى اختيار العرض الثاني.


◄ يبدو أنّ رهان المنتجة كاتيا صالح على الـ «ويب دراما» لم يكن خاسراً. بعد النجاح الشعبي لمسلسل «شنكبوت» الذي تنتجه صالح من خلال شركتها «بطوطة فيلمز»، بالتعاون مع صندوق التنمية التابع للـ «بي. بي. سي»، ها هو العمل ينال جائزة «إيمي». ومنحت «الأكاديمية الدولية للفنون التلفزيونية والعلوم» أول «ويب دراما» عربيّة، جائزة أفضل عمل روائي رقمي لهذا العام. تجدر الإشارة إلى أنّ «شنكبوت» من إخراج أيمن درة، وتأليف باسم بريش ولينا منذر وآخرين.

◄ أطلقت شبكة «الجزيرة» حملة دولية تطالب بإطلاق سراح صحافييها المحتجزين في ليبيا منذ شهر. وتشمل الحملة بياناً موقعاً من مئات الجهات الحقوقية الدولية والشخصيات العاملة في مجالات الإعلام وحقوق الإنسان، وإصدارين بالعربية والإنكليزية لصفحات على موقع الشبكة على الإنترنت لحشد الدعم، ووقفات احتجاجية لنقابات صحافيين وجمعيات حقوقيين في عواصم عدة.

◄ رغم تصريحات رزان مغربي بأنّ الرجل الذي ظهر معها في الفيديو الذي انتشر لها أخيراً على الانترنت هو زوجها، إلا أنّ ذلك لم يمنع من انتشار شائعة في غاية الغرابة تتهم رزان بالتحريض على قتل المصمم اللبناني محمد داغر أول من أمس في القاهرة كونه ـــــــ حسب الشائعة ــــ هو المتهم بتسريب الكليب. علماًَ بأنّ الكليب أظهر رزان في جلسة مع أصدقاء حيث تقوم ببعض الإيحاءات.