خلال الأسبوع الماضي أصدر مثقّفون سوريّون بيان «العهد الوطني» الذي أكّد ثوابت عدّة أبرزها: «السعي المشترك إلى بناء الدولة الوطنية الديموقراطية المدنية الحديثة التي تضمن المساواة التامة بين المواطنين في الحقوق والواجبات وحرية الأفراد ـــ احترام التنوع المجتمعي ومعتقدات ومصالح وخصوصيات كل أطياف الشعب السوري ـــ التشجيع بالقول والفعل على التواصل والتفاعل الودي والإيجابي، السلمي والأخوي، بين جميع ألوان الشعب السوري وأطيافه ـــ عدم استخدام العنف أو القبول باستخدامه تحت أي ظرف كان ـــ العمل المشترك لإزالة كل ما هو غريب عن تاريخ الشعب السوري وممارساته كالتمييز الطائفي والإتني ـــ إدانة كل جهة تساهم سواء بالكلام أو الفعل في بث الفرقة وافتعال التناقضات بين المواطنين...».


وقد أصدرت مجموعة من المثقفين اللبنانيين بياناً تضامنياً مع زملائهم السوريين جاء فيه: «تأسيساً على تاريخ العلاقات الوثيقة القائمة بين الشعبين اللبناني والسوري، والتزاماً بما أرسته ممارسة الثقافة النقدية الديموقراطية من مبادئ التضامن والتعاون بين المثقفين بعامة وبين المثقفين اللبنانيين والسوريين بخاصة، نحن مثقفون لبنانيون بعد اطلاعنا، عبر الإعلام بتاريخ 29/3/2011، على بيان موقَّع من قِبَل مثقفين سوريين واسعي الشهرة (...)، نعرب عن خالص مشاعر التضامن مع هؤلاء المثقفين السوريين الذين وقَّعوا على بيان أطلقوا عليه اسم «العهد الوطني»، ونتمنى لهم التوفيق في سعيهم الثقافي السلمي من أجل تحقيق ما جاء في بيانهم ـــ العهد من مطالب وطنية محقة عامة». بين أوّل الموقعين على البيان اللبناني حبيب صادق، محمد دكروب، عصام خليفة، علوية صبح، كريم مروة، شربل فارس، أحمد سويد، شوقي بزيع، محمد شومان، مهى زراقط، أحمد بزون، صباح زوين، إبراهيم حيدر، محمد المجذوب، حسن الزين، لطيفة الحاج، أديب بو حبيب...

القائمة الكاملة للموقعين على البيان اللبناني


الموقِّعون:
أحمد سويد (محام ونائب سابق)،
بيار ابي صعب (صحافي)،
محمد المجذوب (رئيس الجامعة اللبنانية الأسبق)،
محمد دكروب (كاتب)،
أحمد بزون (صحافي)،
أحمد بعلبكي (أستاذ جامعي)،
لطيف زيتوني (أستاذ جامعي)،
عبد الله رزق (أستاذ جامعي)،
شوقي بزيع (شاعر)،
فخر دكروب (أستاذ جامعي)،
حسن الزين (كاتب)،
لطيفة الحاج (روائية)،
علويـة صبـح (روائية)،
صباح زوين (شاعرة)،
كريم مروة (كاتب)،
أديب بو حبيب نقابي)،
شفيق البقاعي (أستاذ جامعي)،
أحمد عُلَبي (أستاذ جامعي)،
عصام خليفة (أستاذ جامعي)،
ناصر فران (طبيب/ رئيس منتدى صور الثقافي)،
شبيب دياب (أستاذ جامعي)،
فضل الله حسونة (رئيس جمعية التنمية للإنسان والبيئة)،
علي هاشم (شاعر)،
نسيم عون (أستاذ جامعي)،
شربل فارس (فنان تشكيلي)،
جميل جبران (محام)،
جواد صيداوي (روائي)،
بسام المقداد (أستاذ جامعي)،
إبراهيم حيدر (صحافي)،
عمر خالد (طبيب)،
مهى زراقط (صحافيّة)،
عدنان بسمة (طبيب)،
محمد شومان (شاعر)،
أحمد فقيه (كاتب)،
سمير فياض (محام)،
سعدالله محفوظ (طبيب)،
سليمان سليمان (مهندس)،
عبد الحسين شرف الدين (طبيب)،
أحمد الدر (مهندس)،
علي حجازية (مهندس)،
فداء صادق (مهندس)،
عقيل ابو خليل (طبيب)،
رندة شمعوني (ناشطة اجتماعية)،
خليل الحسيني (طبيب)،
محمد نصار (طبيب)،
نسيب ابراهيم (طبيب)،
زهراء حجازية (طالبة جامعية)،
منى شاكر (ناشطة اجتماعية)،
كمال فران (مهندس)،
محمد بحر (مهندس)،
ناجي سعيد (ناشط اجتماعي)،
كامل جابر (صحافي)،
معين حلواني (مهندس)،
شـادي بزي (محـامٍ/ أمين سر المجلس الثقافي للبنان الجنوبي)،
إسماعيل شرف الدين (ناشط اجتماعي)،
جاك قبانجي (أستاذ جامعي)،
حبيب صادق (كاتب)،