■ خسر العراق أخيراً المفكر والأكاديمي العراقي المتخصص في الفلسفة الإسلامية حسام الآلوسي (1936)، عن 77 عاماً بعد معاناة مع المرض. ونعى «الاتحاد الفلسفي العربي» الآلوسي الذي يعدّ أحد مطلقي فكرته، وأحد أهم الوجوه الثقافية العراقية والعربية. ويملك الآلوسي عشرات الإسهامات والمؤلفات البحثية في الفلسفة والفكر من بينها «من الميثولوجيا إلى الفلسفة» (1973) و«دراسات في الفكر الفلسفي الإسلامي» (1980) و «الفلسفة والإنسان» (1990)، و«الزمان في الفكر الديني والفلسفي وفلسفة العلم» (2005)، إلى جانب ديوان شعري بعنوان «زمن البوح» (2009). في مؤلفاته، هدف الآلوسي إلى تصحيح النظرة إلى التراث الفكري والفلسفي الإسلامي، منطلقاً من منظور عقلاني حداثي، ومستخدماً المنهج الجدلي التاريخي الاجتماعي. عمد أيضاً إلى تأسيس فلسفة عربية أصيلة ومعاصرة. الآلوسي الحاصل على شهادة البكالوريوس في الفلسفة من «جامعة بغداد»، نال شهادة الدكتوراه من جامعة «كامبريدج» البريطانية عام 1965 عن أطروحته «مشكلة الخلق في الفكر الإسلامي». ومنذ 1968، درّس الفلسفة في «جامعة بغداد»، وترأس القسم مرات عدّة. كما كان عضواً في الهيئة الإدارية لـ«جمعية العراق الفلسفية»، وعمل مستشاراً لمجلة «أوراق فلسفية» التي تصدر في «جامعة القاهرة».


■ نُقلت لوحة «تحطم سيارة فضية (كارثة مزدوجة)» لأبي البوب آرت آندي وارهول إلى نيويورك لتباع في المزاد. وفي 13 تشرين الثاني (نوفمبر)، ستعرض «دار سوذبيز للمزاد» اللوحة التي يُتوقّع أن يصل سعرها إلى ما يقارب 60 مليون دولار. قالت الدار إنّ اللوحة واحدة من أربعة أعمال بعنوان «تحطم سيارة» أنجزها وارهول بحجم 8 X 13 قدم، وتشكّل حلقة في سلسلة «الموت والكارثة»، وهي تظهّر اللحظة التي تلت مباشرة اصطدام سيارة بشجرة.

■ بعد تأخرها عن إعلان موعد جائزة «نوبل للأدب»، حدّدت «الأكاديمية الملكية السويدية» اليوم موعداً لتسليم الجائزة الأدبية الأشهر في العالم. هذا العام أيضاً، يحتل الروائي الياباني هاروكي موراكامي صدارة الترشيحات لنيل الجائزة، بعدما رشّحته دار «لادبروكس» البريطانية وشركة «يونيبيت» العالمية. ويتنافس موراكامي مع مجموعة من الكتاب والروائيين العالميين من بينهم الإيطالي أمبرتو إيكو، والتشيكي ميلان كونديرا، والكاتب المسرحي المجري بيتر ناداش، والأميركيين جويس كارول أوتس، وتوماس بينكون وفيليب روث، والمغني والشاعر الأميركي بوب ديلان الذي لا يزال على القائمة منذ أعوام. ومن الأسماء العربية التي طرحتها قائمة «لاند بروكز» للمراهنات الشاعر الفلسطيني غسان زقطان الذي ترجمت مجموعته الشعرية الأخيرة «كطير من القش يتبعني» إلى الإنكليزية، إلى جانب الروائية السورية غادة السمان، وأدونيس، والشاعر العراقي أسعد الجبوري، والروائي اللبناني إلياس خوري، والجزائرية آسيا جبّار.

■ يستعد النجم الأميركي أنطوني هوبكنز لتأدية دور البطولة في فيلم أكشن جديد بعنوان «اختطاف فريدي هاينيكن» للمخرج السويدي دانيل ألفريدسون. وسيجسد هوبكنز دور صاحب مصنع بيرة «هاينيكن» الشهيرة ألفريد فريدي هاينيكن الذي رحل عام 2002. ومن المتوقّع أن ينطلق التصوير في نهاية الشهر الحالي في بلجيكا وأمستردام ونيو أورلينز.