يستعدّ سعيد الماروق لإخراج أوّل عمل تلفزيوني له خلال مسيرته الفنية يحمل عنوان «شجر الدرّ» (كتابة يسري الجندي، وانتاج طارق صيام)، وتلعب بطولته الممثلة المصرية غادة عبد الرازق. لكن ذلك المشروع الذي يتألف من ثلاثين حلقة، لن يبصر النور في رمضان المقبل، بل سيكون جاهزاً في برمجة الدراما الرمضانية لعام 2015 بسبب ضخامته الاخراجية، ودقة العمل فيه.


يلفت الماروق في حديث لـ«الأخبار» إلى أن التحضيرات للمسلسل التاريخي انطلقت، ويُتوقع أن يجمع العمل الجديد أكثر من أربعين ممثلاً عربياً، كما سيتم تصويره في عدد من البلدان. يشعر مخرج أغنية «إحساس جديد» (نانسي عجرم) بالحماسة لخوض تجربته التلفزيونية الاولى، بعدما قدّم عشرات الكليبات إضافة الى مجموعة من الأفلام، لافتاً إلى أنّ العام المقبل سيكون مصيرياً بالنسبة إليه، ومليئاً بالتحضيرات لأعماله المقبلة. فقد وقّع عقد عمل مسلسلين تاريخيين هما «شجر الدرّ» و«عيون القمر»، والأخير «عمل تاريخي اسلامي يروي سيرة محمد بن القاسم الثقفي، قائد أحد جيوش الفتح ومشهور بكونه فاتح بلاد السند». يرفض المخرج إعطاء معلومات إضافية عن «عيون القمر»، خصوصاً الكشف عن أبطال العمل، لافتاً إلى أنه سيكون مفاجأة كبرى للمشاهدين. أما الفيلم الذي سيصوّره أيضاً خلال الفترة المقبلة، فهو «أرض الظلام» الذي كتبه محمد عطية، ومن المتوقع أن يلعب دور البطولة فيه الممثلون محمود عبد العزيز، ومنة شلبي، وعمرو واكد.
بالعودة إلى «شجر الدرّ»، يعتبر الماروق أن سيناريو العمل مشوّق وفريد من نوعه، وهو السبب الرئيس الذي جعله يقتنع بالموافقة على إخراجه، معتبراً أنّ الهدف الأول من العمل التلفزيوني الجديد هو منافسة الدراما التركية، وإعطاء دليل واضح على أنّ زميلتها العربية لا ينقصها شيء كي تعرف انتشاراً كبيراً.
وربما مع الوقت تترجم تلك الاعمال إلى لغات عدّة وتصعد سلّم العالمية، كما حصل مع المسلسلات التركية. يكشف مخرج أغنية «وافترقنا» (الفنان المعتزل فضل شاكر) أنّه كان يُفترض أن يبصر «شجر الدرّ» النور في العام المقبل، لكن بسبب التحضيرات الضخمة له من أكسسوارات، وثياب، وديكور،وسفر، قرّر تأجيله وإعطاء الوقت أمام فريق العمل كي يعمل براحة. وكشف أنه اجتمع مع غادة عبد الرازق مرّات عدّة، ووضعا الخطوط العريضة لدورها المقبل، وكان الانسجام بينهما واضحاً. وعن الكليب المتوقع تصويره قريباً للمغنية نانسي عجرم، يلفت إلى أنّه سيجتمع قريباً مع صاحبة أغنية «آه ونص» للتوصّل إلى اتفاق حول تعاونهما المقبل، متأملاً التعامل مع الفنانة اللبنانية. وكانت الممثلة المصرية إلهام شاهين قد أعلنت قبل سنوات نيّتها لعب دور شجر الدرّ، لكن حلمها لم يتحقّق.
كما اتفقت الممثلة السورية سلاف فواخرجي مع «التلفزيون المصري» لإنتاج مسلسل يحمل الاسم نفسه، لكنه أيضاً لم يُنفذ بسبب المشاكل المادية في الانتاج. إلا أنّ غادة عبد الرازق كانت الوحيدة التي لم تتحدث سابقاً عن تلك الشخصية، فكانت في النهاية من نصيبها.
ويأتي ذلك تزامناً مع انتشار شائعات مفادها أنّ نجمة «حكاية حياة» قد تعتزل الفنّ بعد مسلسل «شجر الدرّ»، لكنها سارعت إلى نفي ذلك جملة وتفصيلاً. باختصار، انطلق العمل في مشروع «شجر الدرّ»، وقد نشرت عبد الرازق صورة لها بلوك شبيه بتلك الشخصية التاريخية، فهل يسحب ذلك المسلسل، البساط من تحت قدمي «حريم السلطان»؟

يمكنكم متابعة زكية ديراني عبر تويتر | @zakiaDirani