■ «آمل أن يشعر الأميران ويليام وهاري لدى مشاهدتهما الفيلم بأننا احترمنا ذكرى والدتهما،» بهذه الكلمات علّقت النجمة الأوسترالية نعومي واتس بطلة فيلم «ديانا» خلال عرضه الأوّل في لندن الخميس الماضي. لكن النتائج جاءت مغايرة لذلك. فبعدما انتظر النقاد طويلاً خروجه إلى الضوء، تعرّض الشريط إلى أقسى الانتقادات، التي ركّزت على تصوير علاقة الأميرة ديانا (1961_1997) بالطبيب الباكستاني حسنات خان، معتبرين أنه «تطفّل على الحياة الشخصية». انتقاد العمل رافقه هجوم شنّته بعض الصحف البريطانية الشعبية على مخرجه الألماني أوليفر هيرشبيغل، وخصوصاً أنه صوّر لقاءات «ليدي دي» القصيرة مع خان في أماكن مختلفة خلال العامين الأخيرين من حياتها. وقد علّق ناقد صحيفة الـ«غارديان» البريطانية بيتر برادشو على العمل المقتبس عن كتاب «ديانا: حبها الأخير» (2000) لكايت سنيل قائلاً إن «الحقيقة المؤلمة هي أنه بعد 16 عاما من وفاتها، تتعرض ديانا اليوم لميتة بشعة أخرى».


■ منذ الخمسينيات، استطاعت قصائد أحمد فؤاد نجم (1929) الشعبية والساخرة أن تصل إلى كل فرد عربي لترافقه في تصدّيه لسلطات بلاده والتمرّد على سياساتها. الشاعر المصري الذي خلق تجربة نادرة إلى جانب الشيخ إمام، نال أخيراً «جائزة الأمير كلاوس» للثقافة والتنمية لعام 2013. وتمنح هذه الجائزة سنوياً لشخصيات ومؤسسات ثقافية بين أفريقيا وآسيا وأميركا اللاتينية، في مجالات الفنون كافة. وسيتسلّم «الفاجومي» الجائزة في 11 كانون الأول (ديسمبر) المقبل في أمستردام. يذكر أن المؤسسة أعلنت أنها منحت الجائزة لنجم «تقديراً لأشعاره التي استطاعت أن تلهم ثلاثة أجيال من المصريين والعرب».

■ ثلاثة أعوام مرّت على مشاركة النجم الأميركي جاك نيكلسون (1937) الأخيرة في فيلم How Do You Know 2010. هذا الغياب توّج الأسبوع الماضي بأخبار انتشرت سريعاً عن اعتزال بطل The Shining 1980 بسبب بعض «المشاكل في الذاكرة». وقد نقلت صحيفة «تليغراف» البريطانية عن موقع «رادار أون لاين» أن «فقدان الذاكرة هو السبب وراء قراره بالاعتزال»، فيما نفى بعض المقربين من نيكلسون هذه الشائعات. يذكر أن الممثل الأميركي، حائز على جائزتي «أوسكار أفضل ممثل» عن فيلمي «One Flew Over the Cuckoo’s Nest» 1976، وAs Good as It Gets 1998، وقد ضمت مسيرته السينمائية 75 فيلمًا ومسلسلاً.