يعرض غسان زرد (1954) قطعاً ومجسمات تبدو صالحة وجاهزة فوراً لاستعمالات السينوغرافيا المنزلية أو المكتبية. معرضه Variations الذي تحتضنه «غاليري تانيت» في بيروت يضم أعمالاً غالبيتها لا تحمل عنواناً، ولكن زائر المعرض لا يحتاج إلى وقت كي تظهر له الغايات والطموحات التي تحكّمت أو رافقت إنجاز هذا النوع من المعروضات التي تناسب سوقاً للديكور الداخلي أكثر من ملاءمتها لفكرة النحت التقليدية.


النحات اللبناني الذي سبق له أن عرض لوحات عادية ومجسمات في بيروت وميونيخ وباريس، يبدو منحازاً إلى فنون قابلة للاستخدام وليس فقط للتأمل في قوتها التعبيرية. الأشكال التي نراها في معرضه الحالي تحجز له مكاناً داخل ممارسات واتجاهات شديدة المعاصرة في سوق الفن المعولم، فهي تكاد تكون بلا هوية أو ملامح واضحة المعالم، بينما غياب العناوين يجعلها أكثر مجهولية وغموضاً، ويمنحها طابعاً طوطمياً ملتبساً، ولكن الغموض والالتباس يؤمّنان جاذبية ما لهذه الأشكال. قد تكون جاذبية خادعة، وقد تكون هذه الخديعة مقصودة للإيقاع بذائقة الزائرين والمقتنين المحتملين لهذه المعروضات، وقد يكون المطلوب من هؤلاء أن يفكروا بسرعة بإمكانية أن تلائم قطعة ما لمساحة مفترضة ومتوافرة في منازلهم أو مكاتبهم أو شركاتهم أو فنادقهم أيضاً. إنها قطع أو صَمَديات باللهجة العامية التي تصف قطع الديكور أو الزينة المصمودة في زوايا ومطارح خاصة بها داخل الديكور العام للأمكنة.
لا يُخفي الفنان هذه الطموحات، ولذلك يقدم نسخاً مختلفة للأشكال التي يعرضها، فحين يقدم الشكل نصف الدائري أو نصف الأسطواني يقترح على الزائر طبعات عدة لهذا الشكل الذي نراه مصنوعاً من الخشب مرة ومن المعدن مرة. القبضة أو الرأس المعدني يجعلها تشبه حيواناً غير محدد بدقة. كأن ما نراه هو رأس سلحفاة خارج من درعها القاسي. هناك نسخ كبيرة وصغيرة ومتوسطة لهذه الأشكال التي يعنون الفنان واحدة منها بـ shouting goose، وقد تكون الإوزة شكلاً مناسباً مثل السلحفاة أيضاً، ولكن هذه التسميات والإيحاءات لا تبدو مسألة أساسية في تقدير الزائر للمعروضات التي سيرى منها أشكالاً معدّلة منها بإضافة قاعدة مربعة أو أسطوانية لها، وبتلوين المادة الخام وصقلها لتبدو مثل السطوح الصقيلة للمادة الميلامين. وسيرى سلسلة أو طبعات متعددة من أشكال أخرى تشبه الورقة أو الختم أو التعليقات اللاصقة، ولكنها مقدمة بيغاية تزيينة وليست للاستعمال اليومي طبعاً، بل هي متممات وتزيينات تنتمي فوراً إلى عالم الديكور المعاصر... والمستقبلي أيضاً.

* Variations لغسان زرد: حتى 16 كانون الثاني (يناير) ــ «غاليري تانيت» (مار مخايل). للاستعلام: 70/557662