بعد ستة أشهر على انتهاء برنامجه المباشر «حكي المدينة» الذي مدّ الجسور بين المعنيين والناس، يطل الإعلامي قاسم دغمان ببرنامجه الجديد هذا الأحد على nbn. «مثير للجدل» محطة أسبوعية ستواكب أسبوعياً الأحداث السياسية والاجتماعية في لبنان و»كل قضية شكلت مثار جدل للرأي العام طيلة الأسبوع» وفق ما يقوله لنا الإعلامي اللبناني. أربع فقرات ضمن ساعة ونصف ستتناوب فيما بينها، وليس بالضرورة أن تكون مترابطة ببعضها بعضاً. كل فقرة ستعرض فيها قضية معينة، والى جانبها سلسلة تقارير من الشارع لاستطلاع آراء الناس. تقارير ذات نمط سريع ويبعد توليفها من النمط الإخباري المتبع في النشرات الإخبارية الذي يبعث الملل غالباً كما يقول دغمان.


كما ستدخلها مؤثرات بصرية لتعطي حيوية في العرض. يصرّ دغمان على ترداد أنّ وسائل الإعلام تقارب دوماً المواضيع الاجتماعية والسياسية، لا سيما تلك المتصلة مباشرة بهموم الناس، إلا أنّ جديد برنامجه هو التركيز على زاوية لم يجر التطرق اليها من قبل عبر تسليط إضاءة وافية عليها مع المعنيين خلال هذه الفقرات. وبما أن القضية المثارة حالياً هي قضية الجنود اللبنانيين المختطفين لدى الجماعات الإرهابية، ستكون الحلقة الأولى مخصصة لهذه القضية، وسيضيء دغمان على زواية جديدة لم يشأ الكشف عنها للإعلام. ومن المواضيع الاجتماعية أيضاً، يطل التهديد الداعشي بقوة لا سيما عبر الأطفال، والثقافة الإرهابية التي يتم غرسها فيهم بأدوات عدة، لا سيما عالم الألعاب الإلكترونية. «مثير للجدل» بحسب دغمان يختلف شكلاً ومضموناً عن برنامجه «حكي المدينة» المباشر اليومي على شاكلة الـ «توك شو». سيكون مختلفاً بمضمونه وإيقاعه السريع «بما أنّ المشاهدّ أصبح يملّ سريعاً» من الوقت الطويل المخصص لنقاش القضايا العامة. والمعروف عن المحطة إمكانياتها الضئيلة للإنتاج الخاص، مع ذلك فهي تبذل جهودها لتواكب العصرية وتركب سكة المنافسة.

* «مثير للجدل»: كل أحد 20:30 على nbn