«سأل المناضل والكاتب الفلسطيني غسان كنفاني يوماً في روايته «عائد إلى حيفا»: «ما هو الوطن يا صفية؟» وأردف قائلاً: «الوطن ألا يحدث هذا كله». قد تنطبق هذه المقولة على ما يحدث اليوم في لبنان. ولكن إذا أردنا اعتبار رباعية سهرات قطاف تموز خارج القيد الزمني... وعزلنا ذكرى النصر ومقاومتنا عن كل ما يجري، يصح التصرف بالأصل لنجيب نحن هذه المرة: الوطن هو تحديداً ما حدث ذات تموز. هو كل هذه المقاومة والصمود والتكاتف والصبر والحب والدعاء لرجال الله في الميدان، هو أن نحتفل بعرس سنوي بقطاف الحرية الذي لا زال يزهر مثل شجرة جميلة تكبر وتفيء على كل دار من الجنوب الجميل» بهذه التوطئة تنطلق الحلقة الأولى من برنامج «قطاف تموز» (إخراج رضا قشمر، وإنتاج حسن عبيد) الذي يتشارك في تقديمه كل من حوراء حوماني وزينب حيدر على قناة «المنار». يهدف هذا البرنامج إلى استعادة ذكرى نصر تموز من خلال قصص وشواهد لأشخاص عاشوا العدوان الإسرائيلي على لبنان في حينه، فحمل بصمته في داخلهم حتى الآن.

يركّز البرنامج في قسمه الأول -بحسب معدّته سهام حيدورة- على «البيئة الحاضنة للمقاومة بقوتها وصبرها وعزتها»، والأهم نظرتها الحالية بعد خمسة عشر عاماً على العدوان إلى هذا العدو «الذي غدا لدى هذه البيئة محطّ سخرية». يسترجع هؤلاء ما خبروه خلال العدوان وما غيّر في حياتهم بعده، فكانوا كطير الفينيق الذي يعود إلى الحياة من رماده في الميثولوجيا الإغريقية ويجدد نفسه ذاتياً بشكل متكرر، «ويظل فخر النصر حاضراً في كلامهم وسلوكهم كنمط حياة وتفكير، مهما تعددت المعارك وتنوعت وجوهها». فالبرنامج لا يغرد خارج سرب الواقع وإحباطه، بل يطرح ويناقش إشكالية واحتمال تزعزع هذه البيئة نتيجة الضغوط الاقتصادية الحالية «لكن الصمود هو سمة هذا الشعب الذي لا يبدّل مواقفه كما يبدل قمصانه». كذلك، يضيء «قطاف تموز» في قسمه الثاني على آراء شخصيات عربية من فلسطين المحتلة إلى اليمن والبحرين ومصر فالمغرب وغيرها من الدول، لربط انعكاس انتصار المقاومة في تموز بتحركات ومواقف شعوب مجتمع المقاومة في الوطن العربي، بخاصة أن صور العدو الإسرائيلي قد تبدلت بفضل «كسر المقاومة وتهشيمها لهذه الصورة في نظر العدو قبل الصديق». يحل الشاعر والصحافي عبد الغني طليس ضيفاً في الحلقة الأولى من البرنامج إلى جانب الإعلامي علي الزهري من اليمن. كما يستضيف معاون رئيس المجلس التنفيذي في «حزب الله» عبدالله قصير، والفنان حسن حمدان، والإعلامي إبراهيم المدهون من البحرين، والكاتب سعادة مصطفى أرشيد من الضفة الغربية في فلسطين المحتلة، وغيرهم في أربع حلقات أسبوعية تدور في فلك إظهار مدى «صمود وبصيرة الشعب المقاوم رغم كل التحديات».

«قطاف تموز»: الاثنين المقبل في حلقته الأولى ـــ الساعة العاشرة مساء بتوقيت بيروت على قناة «المنار»