ما هو الرقص العربي المعاصر؟ وما هي الأفكار النمطيّة حول هذا النوع من الرقص وحول المرأة الراقصة؟ وكيف أثّرت هذه الأفكار النمطيّة على علاقة الرقص بالجسد، وخصوصاً جسد المرأة؟ هذه الأسئلة وغيرها، ستكون محور النقاش الافتراضي الذي تنظّمه جمعية «الهلال الخصيب» عبر منصّة «زوم»، في 26 آذار (مارس) الحالي. ضيفة النقاش هي الكوريغراف والراقصة اللبنانية المقيمة في فرنسا، لميا صفي الدين (الصورة). تعدّ الأخيرة من الأسماء العربية البارزة في مجال الرقص التعبيري والحركية الإبداعية، كما أنّها وقّعت استعراضات وجدت طريقها إلى فضاءات مرموقة حول العالم، من بينها Zenith في باريس.


* «الرقص والجسد» مع لميا صفي الدين: الجمعة 26 آذار ــ الساعة العاشرة مساءً ــ منصة «زوم»

اشترك في «الأخبار» على يوتيوب هنا